عبدالمهدي يرسل وفدا بعجالة الى محافظتين للوقوف على ازمة

ارسل رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي وفدا حكوميا الى محافظتي واسط وميسان برئاسة حميد الغزي ممثلا عنه للوقوف ميدانيا على الاجراءات المتخذة لمعالجة السيول وطمأنة المواطنين على وقوف الحكومة معهم وتعويضهم.
والتقى ممثل رئيس مجلس الوزراء بالحكومة المحلية وممثلي المحافظتين في مجلس النواب، وشيوخ العشائر، والمواطنين، والدوائر الحكومية، والحشد الشعبي، والقوى الساندة هناك.
وطمأن الوفد المواطنين على وقوف الحكومة معهم وحرصها على تعويض جميع المتضررين جراء مياه الامطار والسيول، والعمل على دفع الضرر عن المناطق السكنية التي قد تتأثر بموجة السيول والفيضانات.
واكد رئيس الوفد حصول موافقة رئيس مجلس الوزراء على تخصيص مبالغ طوارئ لمحافظتي واسط وميسان.
وارسال لجان داخل الوحدات الادارية بإشراف المحافظين لجرد الأضرار على المغروسات والمحاصيل الزراعية والاسراع بإرسالها الى اللجنة المركزية ليتم تعويضهم بأقرب وقت.
وجرى التأكيد على التواصل بين خلية الازمة وبغداد وتنسيق الجهد بين دوائر المحافظتين، اضافة الى ضرورة استمرار الجهد الهندسي وعمل الدوائر الساندة في المحافظتين بالتعاون مع المواطنين لمعالجة كل ما يستجد وللسيطرة على السيول والحفاظ على ارواح وممتلكات المواطنين.
وناقش الوفد مع المسؤولين في المحافظتين الخطط الكفيلة بالحفاظ على كميات المياه والاستفادة منها كخزين للاهوار والبحيرات.
وشملت الزيارة الميدانية عددا من المناطق ، من بينها الميمونة والهدام والسلام ومناطق مركز العمارة ، وشيخ سعد والصندك وسدة الكوت في المحافظتين .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close