البرلمان يطلب من عبد المهدي توضيحا عن دعوى ضد تركيا ويتهمه بتأخير انتخابات

اعلنت هدى سجاد النائب عن ائتلاف “النصر” بزعامة حيدر العبادي يوم السبت عن توجيه سؤال برلماني الى رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي بشأن دعوى قضائية ضد تركيا بما يتعلق بتصدير النفط الخام من اقليم كوردستان عبر ميناء جهان الى دول العالم.

وقال سجاد في مؤتمر صحفي اليوم، “وجهنا سؤالا برلمانيا الى رئيس الوزراء يتعلق باجراءات الحكومة الحالية برئاسة عادل عبد المهدي والتي قامت بها الحكومة السابقة واستكمال الدعاوى الدولية التي اقامتها الحكومة العراقية ضد الجمهورية التركية بشأن تصدير وبيع النفط الخام من كوردستان”.

واضافت “نطلب من عبد المهدي اجابتنا الى اين وصلت اجراءات الدعوى”، مبينة ان “جلسة الاستماع التي حددتها المحكمة للنظر في الدعوى ستعقد يومي 24_26 نيسان الحالي، وكذلك بيان دور الحكومة الحالية في الاتفاقيات الدولية حول حصر الصلاحيات الاتحادية بالحكومة الاتحادية”.

واوضحت ان “رئاسة البرلمان وافقت على الطلب وتم توجيه السؤال الى عبد المهدي بشكل رسمي”.

وعلى صعيد اخر اتهم ائتلاف “سائرون” المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي بمحاولة تأجيل الانتخابات المحلية في العراق.

وقال النائب عن كتلة سائرون علاء الربيعي في موتمر صحفي عقده في محلس النواب بمشاركة نواب “سائرون”، ان “عبد المهدي يحاول تأخير انتخابات محالي المحافظات”، مطالبا عبد المهدي بالمصادقة على موعد الانتخابات النهائي وعدم التسويف.

ودعا ايضا الى اجراء الانتخابات في الموعد المحدد من قبل المفوضية، قائلا “لن نسمح بالصفقات السياسية لابقاء الحكومات المحلية”.

وتابع بالقول انه “جهنا سؤالا برلمانيا لرئيس الوزراء بما يخص عدم مصادقته على موعد الانتخابات التي حددتها المفوضية في 16 /11 ولم تتم المصادقة من قبله وليس هناك ما يمنع من المصادقة على الموعد”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close