النجباء تعتبر دعوة علاوي لحل الحشد محاولة للتقرب إلى دولة خارجية معادية

اعتبر معاون الامين العام، لحركة النجباء، نصر الشمري، السبت، دعوة زعيم ائتلاف “الوطنية” اياد علاوي لحل الحشد الشعبي، محاولة للتقرب لدولة خارجية معادية للعراق وكسب ودها ورضاها.

وقال الشمري في حديث إن “حديث علاوي او غيره ضد الحشد الشعبي، هو للاستهلاك الاعلامي فقط، لأنه غير قابل للتطبيق اطلاقا”.

وأضاف، أن “الحشد جزء من المنظومة العسكرية العراقية ولديه قانون مصادق عليه مجلس النواب، وكذلك هو محمي بفتوى المرجعية الدينية في النجف، وتكاتف ودعم الشعب العراقي”.

واكد، أن “علاوي بعد أن أفلس يحاول من خلال تلك الدعوات التقرب الى جهات خارجية ومعادية للبلاد، والتي تعادي الحشد بشكل علني وصريح”.

وكان زعيم ائتلاف الوطنية اياد علاوي قد دعا، في وقت سابق من اليوم السبت، الى حل الحشد الشعبي لـ “الوصول بالعراق إلى الدولة المدنية”.

ونقل موقع (الحرة عراق) عن علاوي قوله، إن “مهمة الحشد الشعبي في العراق انتهت بعد الانتصار الذي تحقق ضد تنظيم داعش، وقد حان الأوان لحله”، مبينا أن “حله يعد مدخلا للوصول بالعراق إلى الدولة المدنية”.

ولفت زعيم ائتلاف الوطنية، إلى ضرورة “تعزيز قدرات الجيش العراقي لكي يكون قادرا على تعزيز أمن البلاد من دون الحاجة لأية مساعدة”.

وكان البرلمان السابق قد، صوت في 26 تشرين الثاني 2016، على قانون هيأة الحشد الشعبي، باعتبارها مؤسسة رسمية ضمن المنظومة العسكرية العراقية، وتتبع مكتب القائد العام للقوات المسلحة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close