برلماني يتحدث عن “تسابق” بين الحشد والقوات الامنية للسيطرة على محافظة سنية

قال عضو البرلمان العراقي عن محافظة نينوى ذات الغالبية السنية محمد اقبال الصيدلي يوم السبت ان هناك “تسابق” بين الحشد الشعبي والاجهزة الامنية للسيطرة على قيادة الامن في المحافظة.

وقال الصيدلي في بيان اليوم ان “ضبط ايقاع الاجهزة الامنية اصبح ضرورة ملحة”.

‏واردف قائلا ان “التصادم بين الحشد والشرطة في نينوى امس يوضح التسابق للسيطرة على قيادة الامن في المحافظة”، مضيفا ان “‏الملفت اننا لم نسمع توضيحا رسميا وانما خبرا تداولته وسائل الاعلام”.

‏وتابع الصيدلي بالقول ان “السكوت لا ينتج حلا وانما التنسيق المشترك والتصالح بين من بذل الدم في التحرير هو الحل”.

و وقع اشتباك مسلح بين الشرطة المحلية في مدينة الموصل امس السبت مع فصيل في الحشد الشعبي.

وابلغ مصدر امني ان شرطيين ومدنيا اصيبوا إثر اشتباك وقع ما بين الحشد الشعبي كتائب الإمام علي وقطعات الشرطة الفوج التاسع في منطقة موصل الجديدة غربي الموصل.

واضاف ان الاشتباك وقع بعد منع الشرطة المحلية لفصيل الحشد من الدخول إلى المنطقة التي لا تقع ضمن مهامه واعماله.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close