شرطة بغداد تكشف حقيقة خبر العاشق الذي قتل 18 شخصاً انتقاماً لحبيبته

نفت شرطة محافظة بغداد، السبت، صحة الخبر الذي تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وكالات الانباء عن اقدام شاب على قتل 18شخصاً انتقاماً لحبيبته، فيما دعت الى توخي الحذر والدقة في تناقل الاخبار ونقلها من المصادر الرسمية فقط.

مدير اعلام شرطة بغداد العقيد نبراس محمد علي ، قال ان “لا صحة للخبر الذي تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وكالات الانباء عن اقدام شاب على قتل 18شخصاً انتقاماً لحبيبته “، مبيناً بانه “لم تسجل لدينا هكذا جرائم لغاية اللحظة”.

واضاف علي، بالقول “ندعو الى توخي الحذر والدقة في تناقل الاخبار ونقلها من المصادر الرسمية فقط”.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وكالات الانباء قد تحدثت عن اقدام شاب عراقي على ارتكاب 18 جريمة قتل راح ضحيتها 15 شاباً وثلاث نساء من عائلة واحدة نهار، السبت، لافتين الى ان السبب الذي دفع الشاب للقتل ، هو فقدانه لحبيبته التي قتلها ذووها بداعي غسل العار بعد ان رفضت الزواج بإبن عمها مما دفع اخيها لضربها وتلقيها ضربة على الرأس اودت بحياتها في الحال.

منوهين ، الى انه وعلى اثر ذلك قام حبيبها بقتل كل من حرض على قتل الفتاة ، وهم ثلاث من اخوتها ووالدها ووالدتها وعمتها وفتاة اخرى يقال انها صديقتها التي طعنت بها ، و9من اولاد عمها و2 من عمامها فيما لاتزال القوات الأمنية تبحث عن مرتكب الجريمة، بحسب ما تناقلته تلك الصفحات والوكالات

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close