الأمن النيابية تطالب بشراء كاميرات حرارية جديدة لحماية الحدود مع سوريا

طالبت لجنة الامن والدفاع النيابية، الثلاثاء، الحكومة الاتحادية ووزارة الدفاع بتخصيص اموال لشراء كاميرات حرارية جديدة لغرض تأمين الحدود مع الجانب السوري.

وقال عضو اللجنة عباس الاسماعيلي في تصريح ان “تأمين الحدود مع سوريا امر ضروري للقضاء على جميع تحركات عصابات داعش الإرهابية وخلاياها النائمة في البلاد”، لافتا الى ان “الحدود مع سوريا تضم مناطق خطرة تخطط المجاميع الإرهابية استغلالها لتنفيذ هجمات داخل الاراضي العراقية وخلق نوع من الفوضى الامنية”.

وأضاف ان “الحدود في الوقت الحالي مسيطر عليها كون الجانب العراقي والسوري اتفقا على تكثيف الجهود الامنية على الحدود”، مطالبا “الحكومة ووزارة الدفاع بإيجاد تخصيص مالي لشراء كاميرات حرارية لحماية الحدود”.

وبين ان “تلك المطالب هي تمثل مطلب المراجع الأمنية الحريصة على حدود البلاد”.

وكان مسؤول عمليات اللواء 17 في الحشد الشعبي جاسم النوري قد اكد ، اليوم الثلاثاء، ان قواته تمسك وتؤمن مناطق مهمة على الحدود العراقية السورية، فيما بين ان القوات منتشرة وتمنع أي محاولة تسلل لـ”داعش” من سوريا باتجاه وادي حوران.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close