مجلس الأنبار يستبعد إغلاق مخيمات النازحين خلال 2019

أستبعد مجلس محافظة الانبار، اليوم الثلاثاء، امكانية اغلاق جميع مخيمات النازحين في المحافظة خلال عام 2019 بسبب الدمار الكبير الذي تعرضت له بعض المناطق والتي تحتاج أموالاً كبيرة ووقتاً طويلاً لإعادة إعمارها، فيما دعا الحكومة المركزية والدول المانحة إلى التركيز على توفير فرص العمل للعوائل التي فقدت أعمالها ومصالحها بسبب الحرب على الإرهاب.

وقالت عضوة المجلس أميرة عداي “نستبعد امكانية إغلاق جميع مخيمات النازحين في المحافظة خلال عام 2019 بسبب الدمار الكبير الذي تعرضت له بعض المناطق والتي تحتاج أموالاً كبيرة ووقتاً طويلاً لإعادة إعمارها”، لافتة إلى أن “بعض المخيمات أغلقت سابقاً بسبب تناقص أعداد العوائل فيها ولكن المحافظة ما تزال بحاجة لوجود المخيمات في الوقت الحالي”.

وأوضحت عداي، أن “الحكومة المركزية والدول المانحة مدعوة إلى التركيز على توفير فرص العمل للعوائل التي فقدت أعمالها ومصالحها بسبب الحرب على الإرهاب”، مشددة على أن “توفير فرص العمل والاستقرار الاقتصادي سوف يساهم في الاستقرار الأمني والعكس صحيح أيضاً”.

وكان مستشار محافظ الأنبار للشؤون الإغاثية، مازن أبو ريشة قد أكد، أمس الاثنين، أن العام الحالي سيشهد إغلاق كافة مخيمات النزوح في المحافظة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close