الحلبوسي يهاجم «الطائفية» ويدعو لترسيخ «الوطنية»

هاجم رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، اليوم السبت، «الطائفية» التي انتشرت في البلاد بكافة مفاصلها، داعياً في الوقت ذاته إلى تعزيز وترسيخ مفهوم الهوية العراقية الواحدة.

وأمام جمع غفير يتقدمه أبرز السياسيين العراقيين وفي مقدمتهم الشيعة، قال الحلبوسي إن على الأحزاب السياسية التي تتصدر المشهد اليوم «ردم ما تبقى من الهوة الطائفية والتعنصر الشوفيني».

وفي كلمة ألقاها بفعالية الذكرى 39 لمقتل محمد الصدر، دعا الحلبوسي إلى ترسيخ مفهوم الهوية العراقية الواحدة ودعم مسارات بناء دولة المواطنة، «دولة العدل والإنصاف والمساواة بين المواطنين».

وشدد على ضرورة «إزالة كافة ملامح التمييز»، مؤكداً أن «لا دولة منيعة ولا راسخة ولا قوية ولا مهابة في الداخل والخارج من دون وحدة الشعب والتعامل معه على أساس الانتماء للوطن وليس الانتماء إلى العرق أو الدين والمذهب أو الحزب».

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close