المنبر العراقي ……..بقيادة علاوي ….يرفض

بقلم : احمد الحسيني

هل بدء العد التنازلي لانتهاء الفوضى في العراق ، ببزوغ نجم جديد سطع في سماء العراق سمية ( بالمنبر العراقي )، اختير له قائد همام هو الدكتور أياد علاوي .

حالفني الحظ بعدما سمعنا بانطلاق هذا التجمع ، بلقاء احد قيادات المنبر العراقي وهو عضو مهم وفعال ، الأستاذ ضياء ألمعيني .

وبعد ما صورة لي لوحة رائعة لرؤيتهم المستقبلية ، وسماعنا جمل رائعة تتغنى بالوطنية والمواطن ، هدفها إنقاذ البلد .

قال نرفض كل ما يمر به العراق وشعبه من مرار ، وبعد لحظة من السكون يغلفها الحزن الذي بدا على محياه ، قال وبصوت مرتفع.

( المنبر العراقي )….

يرفض الطائفية بكل أشكالها التي قسمت ظهر الوطن ، وشتت ألوانه الجميلة التي كانت سر قوته .

يرفض القتل الممنهج للشعب العراقي من شماله إلى جنوبه ، حيث انه يرى العراق فوق كل شي .

يرفض التهميش والإقصاء الذي طال اغلب الشعب العراقي ، ومنها هجرة العقول الجبارة بحجج واهية منها الاجتثاث وغيرها .

يرفض أن يكون المنبر العراقي تابع لأي جهة كانت ، لان العراقي حرا ولم يكن عبدا على مر التاريخ .

يرفض كل من يحاول النيل من سيادة العراق ، وكرامته .

يرفض أن يكون تراب العراق في خطر ، ولا يسمح لأحد أن يدنسه .

وما زال مستمر برفض كل الممارسات التي يعاني منها العراق ، حيث كان تشخيصه دقيق ، أضاف هناك رجال ، اسود من العراق وضعوا اليد باليد من اجل كرامة شعبهم ، لتحقيق ما تقدم ذكره ليكون العراق سيدا على أرضه ، كما كان يشار له من قبل القاصي والداني .

كل من في ( المنبر العراقي ) تنطبق عليهم صفة المواطن الصالح ، وليس لديه إي مؤشر سلبي ، أن كان في مجال الفساد أو في أذية العراق وشعبه .

فاخترنا أن يكون الدكتور أياد علاوي زعيما وقائدا وأخا كريما لهذا الجمع الخير .

كونه ضرب أروع الصور بالنزاهة والشفافية والمهنية وبحبه للعراق وشعبه ، منذ أيام المعارضة لهذا اليوم ، ليكون ربان سفينة المنبر لإيصال العراق إلى بر الأمان .

وإضافة باب المنبر العراقي مفتوح لكل العراقيين الشرفاء ..

ونأمل أن يكون له اليد الطولا بعودة عراق قادر كما كان ……………..

ونحن نقول( للمنبر العراقي )، نرفض معك كل إشكال الظلم والاضطهاد.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close