سياسي عراقي بارز يشجع بغداد على بيع النفط لسوريا ويلوم ‹قسد› وأمريكا

أزمة محروقات خانقة تعصف بمناطق النظام …

دعا سياسي عراقي بارز، اليوم الأربعاء، الحكومة العراقية إلى بيع النفط للنظام السوري، والذي تعاني مناطق سيطرته مؤخراً من أزمة محروقات خانقة غير مسبوقة.

وقال السياسي المعروف والنائب السابق في البرلمان العراقي مشعان الجبوري عبر ‹تويتر›: «يعاني إخوتنا السوريون من فقدان الوقود بشكل أخذ يؤثر على حياتهم نتيجة سيطرة (قسد) على آبار النفط شرق الفرات والحصار الأمريكي الجائر على المؤانئ السورية».

أضاف الجبوري «سوريا الدولة والشعب يتطلعون إلى وقفة عز شجاعة من حكومة عادل عبد المهدي لبيعهم النفط ويقبلون بنفط القيارة الثقيل وبسعر السوق».

مشعان الجبوري

يعاني اخوتنا السوريون من فقدان الوقود بشكل اخذ يؤثر على حياتهم نتيجة سيطرة قسد على ابار النفط شرق الفرات والحصار الامريكي الجائر على المؤانئ السورية
سوريا الدولة والشعب يتطلعون الى وقفة عز شجاعة من حكومة عادل عبد المهدي لبيعهم النفط ويقبلون بنفط القيارة الثقيل وبسعر السوق

٣٥٩
٥:٤٦ م – ١٧ أبريل ٢٠١٩
المعلومات والخصوصية لإعلانات تويتر
١٠٦ من الأشخاص يتحدثون عن ذلك
ويوم أمس، قالت وزارة النفط السورية، إن البلاد تواجه كارثة في ظل أزمة البنزين الحادة في الفترة الأخيرة، مؤكدة أنه «لم تصل سوريا أي ناقلة نفط منذ 15 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وهو تاريخ توقف الخط الائتماني الممنوح من طهران لدمشق».

وتواجه سوريا تحدياً كبيراً بعد توقف الخط الائتماني الإيراني، حيث أنها بحاجة لسيولة مالية ضخمة لتغطية الفجوة الكبيرة التي تركها توقف الخط.

ووفق وسائل إعلام مقربة من النظام، فإن سوريا تحتاج ما لا يقل عن 4.5 مليون لتر من البنزين، و6 ملايين لتر من المازوت، و7000 طن من الفيول، و1200 طن من الغاز، أي أن الحكومة تحتاج إلى فاتورة مالية يومية تقدر بنحو 8 ملايين دولار.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close