الصحفيون الكورد يحيون عيد الصحافة الكوردية في بغداد

بحضور مجموعة من الصحفيين الكورد والشخصيات الثقافية والادبية اقام فرع بغداد لنقابة صحفيي كوردستان بالتعاون مع دار النشر والثقافة الكوردية صباح اليوم الاثنين احتفالية خاصة بمناسبة الذكرى 121 لصدور العدد الاول من صحيفة كوردستان وعيد الصحافة الكوردية و الذكرى 21 لتأسيس نقابة صحفيي كوردستان.
بدأت الاحتفالية بكلمة ترحيبية بالحضور ومن ثم القى السيد آوات حسن امين المدير العام لدار النشر والثقافة الكوردية كلمة اشار فيها الى الظروف التي ولدت فيها الصحافة الكوردية المكتوبة واسباب صدورها خارج الوطن.
بعدها القى الاستاذ جواد ملكشاهي سكرتير فرع بغداد لنقابة صحفيي كوردستان كلمة اشار فيها الى مراحل تطور الصحافة الكوردستانية خلال اكثر من قرن مؤكدا على دور الصحافة في التطورات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والعمرانية التي شهدها اقليم كوردستان خلال العقود الثلاثة الماضية.
وفي جانب آخر من كلمته ناشد ملكشاهي حكومة اقليم كوردستان بايلاء اهتمام خاص بالصحفيين والمثقفين خارج الاقليم منتقدا نقابة صحفيي كوردستان لعدم التعاون مع فرع بغداد لافتتاح مقر للفرع في العاصمة بغداد وعدم دعوة اعضاء الفرع للنشاطات التي تقيمها النقابة داخل و خارج اقليم كوردستان.
كما دعا الصحفيين الكورد الى دعم ومساندة العملية الديمقراطية في العراق واقليم كوردستان ، عادا اياها الضمان الوحيد للحفاظ على الامن والاستقرار و نيل الشعب الكوردي كامل حقوقه كشريك حقيقي في ادارة البلاد.
ومن جانبه القى الاستاذ جبار طراد النائب الاول لنقيب الصحفيين العراقيين حيا فيها الصحفيين والصحافة الكوردية بعيدهم الاغر، مؤكدا على ضرورة التعاون المشترك بين النقابتين خدمة للعملية الديمقراطية والصحفيين بشكل عام.
واختتمت الاحتفالية بتقديم مجموعة من الاغاني والموسيقى الكوردية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close