تصديق اعترافات متهم انتحل صفة ضابط بجهاز ‏المخابرات

بغداد/ إعلام القضاء

صدقت محكمة تحقيق الرصافة أقوال متهم انتحل صفة ضابط في جهاز المخابرات ‏الوطني ومارس عمليات نصب واحتيال على المدنيين ‏

وقال مراسل المركز الإعلامي لمجلس القضاء الأعلى أن “القاضي المختص ذكر أن المتهم كان يدعي بأنه مدير التحقيقات في جهاز ‏المخابرات الوطني وقام بجمع أموال من المواطنين بحجة تعيينهم حراسا في ‏محافظة بغداد وجهاز المخابرات بالتعاون مع احد الضباط”.‏

وأضاف أن “المتهم اخذ مبالغ مالية تقدر بـ 12 ألف دولار  من أربعة مواطنين بواقع ثلاثة آلاف من ‏كل شخص بغية تعيينهم كحراس على مجلس محافظة بغداد ومبلغ 15 ألف دولار ‏من 3 أشخاص بغية تعيينهم على جهاز المخابرات بواقع 5 آلاف دولار من كل ‏شخص.”‏

وأشار القاضي إلى أنه “تم اعتقال المتهم متلبسا بالجرم المشهود بعد نصب كمين ‏له بالتعاون مع وزارة الداخلية”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close