برلمانيات كوردستان يعلنّ تضامنهن مع زميلتهن المهددة بالفضيحة

اعلنت مجموعة برلمانيات كوردستان، الاربعاء، عن ادانتها للتهديد الذي تعرضت له احدى البرلمانيات بنشر بصور ومقاطع خادشة للحياء.

وجاء في بيان للمجموعة ومذيل بتوقيع نحو 20 برلمانية من مختلف الكتل والاتجاهات، ان تقدم وتطور اي شعب مرتبط بمشاركة سيداته في المجال السياسي والاقتصادي والاجتماعي في البلاد.

وكانت عضو في كتلة الجيل الجديد في برلمان اقليم كوردستان اتهمت يوم الاربعاء زعيم الحراك شاسوار عبد الواحد بالتهديد بفضحها بتسجيل فيديوي مفبرك بعد ان رفضت هي وزملاؤها واعضاء الكتلة في مجلس النواب العراقي مواقف سياسية للحراك.

واضاف البيان “نحن كبرلمانيات نسعى لتقدم دور السيدات داخل البر لمان والحكومة ونريد ان نثبت للعالم اجمع بان السيدة الكوردية لها دور كبير في المجال السياسي في كوردستان”.

واستدرك البيان انه “في احيان كثيرة وفضلا عن العوائق فاننا نصبح ضحايا ونتعرض للتهديد باسم الشرف والناموس كما حصل مؤخرا مع زميلتنا البرلمانية شادي نوزاد”.

واضاف البيان “نحن البرلمانيات من دون فروق الافكار والرؤى السياسية والايديولوجية ندين بشدة هذه التهديدات ونعلن عن دعمنا ومساندتنا للسيدة شادي”.

وعبر البيان عن الامل في ان “تمنع هذه التهديدات الجبانة ضد النساء”، مطالبا المحاكم ان تعاقب باقرب وقت جميع الاشخاص الذين يتسببون بالتهديدات والخوف من اجل تقدم نضال المدني للسيدات الكورديات.

وذيّل البيان بتوقيع العضوات في برلمان كوردستان، كل من:

لیزا فلك الدین کاکیي

شایان کاکە صالح عسكري

حسیبة سعید گردي

گولستان باقي نهيلي

ريواز فائق حسين

روپاك احمد رحمان

ھژان کويستاني

بيگرد طالباني

خدیجة عمر طه

شیرین امین عبدالعزیز

شنو اشقي عبدالله

ھدیة مراد حیدر

سلمى فاتح توفیق

سوسن محمد میرخان

روژان حمه رش

شادي نوزاد

ئاشنا عبداللە قادر‎

وقالت البرلمانية شادي نوزاد في مؤتمر صحفي عقدته اليوم امام البرلمان في اربيل “نحن اعضاء الكتلة في برلمان كوردستان وكذلك بمجلس النواب العراقي اصدرنا بيانا تحدثنا فيه عن محاولات عبد الواحد حرف مسار الحراك والذهاب به نحو حكم الاسرة الواحدة”.

واضافت انه “صُدمنا بعد اصدار البيان بسبب التهديدات التي تعرضنا لها من عبد الواحد وعصابته”، مشيرة الى انه “خلال الفترة الماضية تم استدعاء مجموعة من اعضاء حراك الجيل الجديد من داخل وخارج اقليم كوردستان لحضور الاجتماعات السياسية للحراك وقد مكثوا في شقق القرية الالمانية ومجمع جافي لاند في السليمانية وتم تصوير حياتهم الشخصية من خلال تسجيلات بكاميرات مخفية وهم الان يتعرضون للتهديد وبشكل مستمر”.

ولفتت نوزاد الى انه “وللاسف قيادات الحراك في الكتلتين والمجلس السياسي يتعرضون الى تهديدات بتسجيلات فيديوية مفبركة ومركبة تم مونتاجها من قبل عبد الواحد وعصابته”.

وعرضت البرلمانية صورة لها خلال المؤتمر مفبركة تلقتها قبل ساعات قالت انها وصلت لها من “عصابة عبد الواحد” مرفقة برسالة تحمل عنوان “انتظري فسننشر فلمك وانتِ عارية”.

وقالت نوزاد “هنا اتساءل اذا كان مثل هذا الحراك السياسي يتعامل مع قياداته من النساء بهذه الطريقة فكيف بالشابات اللواتي هن في مقتبل العمر ويترددن على مكاتب عبد الواحد وعصابته”؟

واختتمت البرلمانية مؤتمرها بالقول “سأرسل هذا التسجيل الفيديوي المفبرك وما احتواه من تهديد الى القضاء، وسأقدم شكوى بالحق الشخصي ضد شاسوار عبد الواحد”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close