قائد شرطة البصرة يوجه باعتقال شيوخ عشيرتي البطوط والحمادنة ويتعهد بمطاردتهم

وجه قائد شرطة البصرة، الفريق رشيد فليح، اليوم الخميس، باعتقال شيوخ عشيرتي البطوط والحمادنة، الذين تنازعوا أمس الأربعاء بالأسلحة الثقيلة، في منطقة الكرمة، شمالي البصرة.

وذكرت قيادة الشرطة، في بيان أن “قائد شرطة البصرة، الفريق رشيد فليح الحلفي، وجه أوامر لاستحصال أمر قبض بحق شيوخ عشيرتي البطوط والحمادنة”.

وأضاف البيان، أن “أوامر اللقاء القبض تأتي لنكثهم بالوعود والمواثيق التي قطعوها لقيادة الشرطة لإنهاء النزاع العشائري بينهما، وكذلك لاستمرارهم في التحريض لخلق الفتن”.

وبحسب البيان، شدد فليح، على “مطاردتهم وملاحقتهم وفق الإجراءات القانونية، لمنع الانفلات العشائري الذي يهدد السلم الاجتماعي البصري”.

وكان مستشار محافظ البصرة لشؤون العشائر، محمد الزيداوي، قد كشف في وقت سابق من اليوم الخميس (25 نيسان 2019) استخدام طائرات مسيرة في النزاع العشائري الذي اندلع مساء الاربعاء في البصرة.

وقال الزيداوي في تصريح لـ(بغداد اليوم)، إن “القتال العشائري يوم الاربعاء 24 نيسان 2019، شهد تطورات ملفتة للنظر وهي استخدام الطائرات المسيرة، لتصوير وتحديد الاهداف ومن ثم ضربها”، مبينا أن “صواريخ متعددة الانواع ومختلفة المديات تم اطلاقها من قبل العشائر المتنازعة فيما بينها “.

واضاف أن “النزاع نتج عنه سقوط 4 قتلى و4 جرحى كحصيلة اولية، متهما الجهات المعنية بالتعتيم على الحصيلة الحقيقية”.

وكان مصدر أمني في البصرة، قد كشف، اليوم الخميس، تفاصيل الكاملة للنزاع العشائري الذي اندلع مساء الاربعاء 24 نيسان 2019 في منطقة “كَرمة علي”، شمال البصرة، فيما أكد وصول تعزيزات امنية فجر اليوم، لإخماد النزاع والقبض على المتورطين.

وقال المصدر إن “نزاعاً بين عشيرتين حدث في منطقة كَرمة علي شمال البصرة، استُخدمت فيه مدافع الهاون واسلحة رشاشة ثقيلة” مبيناً أن، “الانباء تضاربت حول سببه المباشر”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close