( لماذا المنبر العراقي )

بقلم : احمد الحسيني

السياسي العراقي صاحب السمعة الرفيعة ، الدكتور أياد علاوي ، رئيس وزراء العراق في أول حكومة عراقية ، بعد الاحتلال الذي اجتاح العراق عام 2003 .

أعلن عن تشكيل تيار جديد يظم نخبه محترمة ، من شخصيات لها باع طويل بالنزاهة والمهنية ، وروح المواطنة الحقيقية ، التي أساسها الولاء للوطن ، ولديهم قبول لدى الشارع العراقي .

وهنا تتوارد إلى ذهن كل مراقب سياسي ، بل إلى أفكار العديد من أبناء الشعب العراقي .

ما هو المنبر العراقي …..

ولماذا سميه بالمنبر العراقي ، ولادته ، والية تشكيله ، وشروط الانضمام له ، وما هي أهدافه ، ومن هم الذين وضعوا حجر الأساس له ، وما هي خططه الآنية والخطط على المدى البعيد .

كل تلك المعلومات المهمة ، التي فيها رؤيا لخلاص الشعب العراقي من الظلم والجور ، ومن اجل عراق أفضل ، هي بالتأكيد المعني بها أولا الشارع العراقي ، ويهمه الاطلاع عليها .

سوف نتطرق لكل تلك التساؤلات على شكل سلسلة مقالات ، لتكون كل مفاصل المنبر العراقي ، واضحة المعالم للجميع .

لان المنبر العراقي أبوابه مفتوحة للجميع ، لكلا الجنسين ولشريحة الشباب دور مهم ، يضاف لها منظمات المجتمع المدني .

لان المنبر العراقي ، سيكون الحاضن الأساسي لأصحاب الصوت المرتفع بالحق ، ليكون خير من يمثل العراق ، ومن اجل العبور بالبلد إلى بر الأمان ، بعيدا عن المحاصصة ، والقتل ، والفقر الذي يعيشه الشعب العراقي منذ أكثر من خمسة عشر عاما .

انتظرونا في أول مقالة ، من سلسلة مقالات المنبر العراقي ..

والأولى ستكون تحت عنوان ( ولادة المنبر العراقي ) .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close