ليكن الأمير وبابا الشيخ من قبيلة Pir بير ومريد هذه المرة.؟

Bla Mir we Baba shex Pir we Miridbin.؟

لم ولن أحاول ( التلاعب ) أو الأستهزاء بما تسمى ب ( الحد والسد ) الحالي بيننا نحن الأيزيديين وأخص بالذات اليوم ( المنصب ) وليست ( الزواج ) المختلط أو السماح ل ( مخلفات ) الدواعش بيننا والزواج منهم وبعد الآن.؟

أنما أقصد ( عدم ) الحق وعدم صحة وحقيقة هذه المناصب الدينية أو الثيوقراطية الحالية مثل منصب ( الأمير ) وبابا الشيخ وبابا جاويش والبيشمام وغيرهم ومع كل الأحترام للجميع ………

لكنني أقصد هنا وسأكرر وأنتقد كل ماهو ( الباطل ) وبصفتي Pir بير رجل دين أيزيدي هو وجود ( الظلم ) والغبن والأبتعاد المتعمد لكل ماهو Pir بير .؟

بينهم وعدم تسليمهم ( رئاسة ) وقيادة الأيزيديين بعد عام ( 557 ) للهجرة المحمدية بحجج أرضية وشخصية غير مقتنعة بأن ( الملائكة ) قد أختارهم وكذلك منعهم من ( السكن ) والعيش في القرى الأيزيدية السكان ( بوزان ) وبعشيقة وبحزان العراقية الدولة الحالية.؟

نعم ويجب على المعترضون أن يعيدوا النظر ويعلموا بأنه وبعد ( سيطرة ) و عهد وسلطة الشيخ والمرحوم ( حسن ) شيخسن بن بركات والملقب بالشيخ ( عدي ) شيخادي الثاني لعام 644 للهجرة ولحد اليوم تمت منع كل ماهم بير من السكن في هذه القرى…………………….

ولأجله وأختصارآ والقول لالالالالالالالالالالالالالا للظلم والغبن بحق الأبيار والضحك على دقون الجهلة والمخدوعون والعتب على جميع الأبيار والمجموعة ( الواعية ) والمثقفة والكاتبة اليوم قلت وأقول وللجميع………………..

1.ليست هناك أية دليل ووثيقة علمية وتأريخية مكتوبة وموجودة عندهم وعند الجميع والمعترضون على كلامي هذا تؤكد على صحة كلامهم وجميعآ بأنه كان هناك كلمة ومنصب ( بابا الشيخ ) والبيشمام بين الأيزيديين قبل ( الأسلام ) وهذه الأعوام وأعلاه وبالذات.؟

2.ليست هناك أية أدلة علمية وتأريخية ومقتنعة سوى ( قيل ) قال قول صدري تؤيد بأنه ويجب أن تكون هذه المناصب وجميعآ من حصة الشيوخ وفقط.؟

3.وأخيرآ وليست آخرآ أرجو وأطلب وأقترح على كل ( مريد ) وقبل بير ويرى في نفسه ( النور ) والتعلم والخطابة الأنسانية والسلمية والأستقلال وعدم ( التحزب ) وبعيدآ عن السياسة وبكل أنواعهما أن يتقدموا بترشح أنفسهم لجميع هذه المناصب وبعد الآن…………

كذلك ( عدم ) السماح وبكل طرق أنسانية وقانونية وسلمية أن تكون جميع المجالس الروحانية الثيوقراطية ( محتلة ) ومحتكرة لطبقة الشيوخ وفقط وبعد الآن……………

الرب يشهد ماذا أقصد وهو وجود ( الظلم ) الحقيقي لقبيلة ( مريد ) وقبل بير ولم ولن أقصد نفسي لكوني غير مؤهل وعلماني وغير متدين ومنتمي الى حزب سياسي مناضل…………….

بير خدر الجيلكي

المانيا في 28.4.2019

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close