بعد تكهنات حول تنحيها قريبا.. ميركل ترد بكل قوة

بعد دعوة أطلقتها خليفتها في رئاسة الحزب المسيحي الديمقراطي لعقد اجتماع مغلق لهيئة رئاسة الحزب؛ انتشرت مؤخراً تكهنات حول احتمال استقالة المستشارة أنغيلا ميركل من منصبها قريبا. وردت المستشارة على التكهنات بكل وضوح.

نفت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل تكهنات بالتخطيط لتنحيها عن منصبها كمستشارة لألمانيا عقب انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة نهاية الشهر المقبل.

ورداً على سؤال عام حول ما إذا كان هناك قرار اتخذته منذ فترة طويلة تعتزم إعلانه خلال الاجتماع المغلق لهيئة رئاسة حزبها المسيحي الديمقراطي المقرر عقده عقب الانتخابات، قالت ميركل في برلين اليوم الثلاثاء (30 نيسان/ أبريل 2019) إنها يمكنها “الإجابة على ذلك بنفي صريح”.

وكانت رئيسة الحزب أنيغريت كرامب-كارنباور دعت إلى عقد اجتماع مغلق لهيئة رئاسة الحزب خلال يومي الثاني والثالث من شهر حزيران/ يوينو المقبل، عقب فترة قصيرة من انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة في 26 أيار/ مايو المقبل.

وأثار ذلك تكهنات بشأن إمكانية أن تحل كرامب-كارنباور محل ميركل في منصب المستشارية عقب إعلان نتائج البرلمان الأوروبي ونتائج الانتخابات المحلية في ولاية بريمن، التي ستُجرى بالتوازي مع الانتخابات الأوروبية.

وأعلنت ميركل استقالتها عن رئاسة الحزب المسيحي الديمقراطي في تشرين الأول/أكتوبر الماضي عقب الخسارة الفادحة للحزب في الانتخابات الإقليمية بولاية هيسن وقبيل الاجتماع المغلق لهيئة رئاسة الحزب في ذلك الحين. وقالت ميركل حينها إنها كانت اتخذت هذا القرار منذ فترة طويلة.

ص.ش/أ.ح (د ب أ)

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close