العراقيون يريدون حكومة عراقية

المعروف جيدا ان الشعوب الحرة تختار حكومة واحدة تمثل كل ابناء الشعب مهمتها خدمة ابناء كل الشعب تبني الوطن وتسعد انسانه الا في العراق لا توجد حكومة عراقية واحدة بل مجموعة من الحكومات وما أسهل تشكيل الحكومة في العراق فكل شيخ عشيرة يمكنه ان يشكل حكومة ويمكنه ان يرفع علم خاص به ويخلق له قوة عسكرية وكل سياسي له القدرة ان يشكل حكومة خاصة به حتى اصبح لكل فاسد لكل لص لكل قاطع طريق حكومة لكنك لا تجد حكومة عراقية تمثل كل العراقيين

للأسف منذ اكثر من 16 عام اي منذ تحرير العراق من حكم الفرد الواحد الحزب الواحد الرأي الواحد منذ ان تحررت عقولنا اصبحنا نعيش في ظل حكومات مختلفة متناقضة متضاربة مع بعضها لكل حكومة خطة خاص بها تتضارب مع خطط الحكومات الاخرى وهكذا اصبحنا ندور في حلقة مفرغة لا نعرف شي عن بدايتنا ولا نهايتنا لا نعرف كيف دخلنا فيها ولا نعرف كيفية الخروج منها

نسمع دولة العشيرة والطائفة والقومية لكننا لم نسمع عن العراق والعراقيين حتى ضاع العراق وضاع العراقيون

نريد حكومة عراقية تمثل كل العراق وكل العراقيين واحدة موحدة لها خطة واحدة وبرنامج واحد تقف بوجه كل الحكومات المعادية للعراق والعراقيين نريد حكومة عراقية واحدة تصرخ بقوة لا لحكومة العشيرة لا لحكومة الطائفة لا لحكومة القومية لا لحكومة الحزب كما يجب ان لا تكتفي بالعبارات الرنانة والكلمات المزوقة بل يجب ان تعلن الحرب عليها وعلى كل من يروج ويدعوا اليها وكل من يؤيدها مهما كان وتقبرها وتقبرهم الى الابد كما تقبر اي نتنة قذرة

والتوجه لصنع الانسان العراقي لا يسمع الا كلمة عراقي ولا يقرأ الا كلمة عراقي ولا يشاهد الا العراق والعراقيين ولا يرى فخر ولا عزة ولا كرامة ولا شرف الا بالعراق

والتوجه لخلق الانسان العراقي الذي لا يرى العزة ولا الكرامة ولا الامن ولا الامان الا بعراق حر موحد بعراق ديمقراطي تعددي يضمن لكل العراقيين المساوات في الحقوق والواجبات ويضمن لهم حرية العقيدة والرأي هذه هي مهمة الحكومة العراقية

منذ اكثر من 16 عاما ونحن نتصارع عشائريا وطائفيا وقوميا ومناطقيا والنتيجة لم نحصل على اي شي حيث ضللونا وخدعونا ثم سرقونا وافسدونا وقتلونا

فحصلوا على كل شي اما نحن المخدوعين المخدرين بعبارات العشيرة والطائفة والمنطقة والقومية لم نحصل على اي شي فكل شي لهم وحدهم مناصب الدولة اموال الدولة عقود الدولة صفقات الدولة اعمال الدولة الويل لمن ينافسهم في اي شي من ذلك الا اذا اقر انه منهم والتحرك وفق خططهم ورغباتهم

اين العراقيون لماذا لم نسمع لهم اي صوت لماذا لم نسمع صرخة انا عراقي وعراقي انا لماذا هذا السكوت لماذا هذا الانعزال والابتعاد هيا انهضوا ايها العراقيون اصرخوا بقوة انا عراقي وعراقي انا انها صرخة حق والله ستهزم كل صرخات الباطل و الفساد في العراق صرخات العشائر والطوائف والقوميات والمناطق وتقبرها ولم تبق الا صرخة العراقي الحر انا عراقي وعراقي انا

انها الوسيلة الوحيدة لحماية العراق والعراقيين انها الوسيلة الوحيدة للقضاء على الفساد والارهاب والتخلف والفقر وسوء الخدمات وبناء عراق حر مستقل وخلق انسان عراقي صاحب نزعة انسانية حرة

منذ اكثر من 16 عاما والعراقيون يصرخون في الشوارع والساحات لكنها لم تغير شي بل زادت في سوء الحال زادت في فقر الشعب وسوء خدماته لان هذه الصرخات طائفية وعشائرية وعنصرية فكانت في صالح المجموعات الفاسدة وداعمة للفساد والفاسدين

نريد صرخة عراقية واحدة تمثل كل العراقيين مهما كان هدفها وفي اي مكان كان انطلاقها في الوسط في الشمال في الجنوب في الغرب في الشرق فهذه الصرخات هي التي تخلق الحكومة العراقية القوية التي لها القدرة في القضاء على تعدد الحكومات الفاسدة الطائفية والعشائرية والعنصرية وخلق حكومة عراقية واحدة تمثل كل العراقيين

مهدي المولى

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close