الله يسامحك بهذا الشهر الفضيل يانعيم..

شهر رمضان الذي انزل فيه القران هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان الآية . استنبط من هذه الآية بينات من الهدى والفرقان. ردي على الاخ نعيم والذي يعتبر من المعارضة العراقية الشريفة مثله مثل الاستاذ ابونزار والذين افنوا شبابهم في العمل المعارض لنظام الطاغية صدام. اختلف معهما مع اني كنت في المعارضة السابقة ان النظام السياسي الحالي قد استنفذ فيه كل انواع النصح والإرشاد وان من يتولى المسؤولية الحالية يلعبون مع الشعب لعبة الكراسي الشاغرة في الدائرة المستديرة. هذا النظام السياسي قد فقد كل مصداقيته وعليه يجب ايجاد نظام بديل. محاولة عمل معارضة عراقية هي محاولة شاقة لانها سوف تجمع كيانات كانت من ضمن الطبقة المتوسطة من زمن صدام وكما هو معروف الطبقة المتوسطة المتعلمة هي العمود الفقري لكل مجتمع. هذه الطبقة تجمع بعثيين من جماعة بعث عبدالخالق السامرائي وليس بعث صدام بالإضافة تجمع شيوعيو فهد وليس شيوعيو ” مقتدى الصدر ” وتجمع اخرين مستقلين سياسيا وفكريا. أما موضوع ايهم السامرائي فيحتاج موضوع اتهامه مراجعة قانونية عميقة وليس كل مايقال من خصوم سياسيين له صحيح وعليه له الحق في العمل السياسي العام لان المشهور من القول ” المتهم برئ حتى تثبت ادانته”. والله يتقبل منا ومنكم صالح الاعمال ويرزقنا الهدى والفرقان ” معرفة الفرق بين الحق والباطل”..

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close