دعوة ترمب لقادة إيران للتفاوض يفترض قبولها

نعيم الهاشمي الخفاجي
دعوة ترمب لقادة ايران دليل أن ترمب يبحث عن مصالح امريكا، ومخطأ من يعتقد أن ترمب وهابي بدوي متخلف يرفض قبول الآخر، الشعب الأمريكي يكن الاحترام والتقدير للشعب الايراني، وصحف امريكا لاسيما كتاب اليسار الامريكي كتبوا عن الشعب الايراني كثيرا، هناك نظرة عند الدول العربية وبالذات الخليجية الوهابية ينزعجون بوجود علاقات إيرانية جيدة مع امريكا والغرب، إسرائيل كانت تخشى من وجود فلسطينيين مثقفين وبالذات الكتاب والصحفيين يقيمون بالغرب ويخاطبون الشعوب الأوروبية في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي وصفت عددا منهم، الصهاينة بذلك الوقت ينزعجون من وجود مثقف فلسطيني يخاطب الشعوب الاوروبية، وكذلك الحال الدول الخليجية وبالذات الوهابية تنزعج من وجود جاليات شيعية مثقفة تقيم بالغرب وامريكا، وتنزعج الدول الوهابية من وجود تجمعات شيعية عراقية بشكل خاص تملك علاقات طيبة مع شعوب أوروبا وامريكا لان دول الخليج الوهابي يعون أهمية وجود طبقات شيعية مثقفة بالغرب قادرين لعمل وساطات مابين الإدارة الأمريكية وإيران وحل المشاكل العالقة مابين طهران وواشنطن، إيران قادرة أن تكسب امريكا والغرب وبدون أن تقدم اثمان باهضة، القضية سهلة وبسيطة، تعيد النظر بالشعارات المعادية لامريكا، إيران تعيد النظر بدعم حماس وتقتصر دعم إيران لحكومة الشعب الفلسطيني المنتخبة والممثلة لشعب فلسطين، العرب وبالذات الفلسطينيين هم الاولى بتحرير أرضهم وقدسهم، ليس من الحكمة والمنطق إيران تضحي بشعبها وتفتح أبواب القتل للشيعة بالدول العربية بسبب تبني إيران شعارات معادية لامريكا واسرائيل، العالم العربي والإسلامي السني هم الاولى بتحرير فلسطين أو يهبوها الى اسرائيل هذا الأمر يخصهم، ونحن كشيعة غير ملزمين بتبني قضايا العرب التي هم باعوها وسلموها، انفجار حي جميلة في مدينة الصدر مساء اليوم نفذه انتحاري عربي مسلم قذر وقتل عدد من المواطنين في وقت الإفطار بهذا الشهر العظيم حتى العرب بالجاهلية يعتبروه شهر حرام.
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close