جهة سياسية عراقية تفصح عن سبب اصدار السفارة الامريكية ببغداد تحذيرا

وصف القيادي في تحالف القرار العراقي أثيل النجيفي يوم الاثنين بيان السفارة الأمريكية، والتي حذرت فيه مواطنيها من السفر الى العراق بأنه امر “طبيعي” لوجود فصائل تابعة لإيران تهدد حياتهم.

وقال النجيفي، انه “بلا شك اننا ندرك جميعاً هناك قوى كثيرة في داخل العراق، وهي مسلحة ومؤيدة لإيران وبعض الفصائل تأتمر بأوامر المرشد الاعلى الايراني علي خامنئي، فمن الطبيعي ان يكون هناك خطر على حياة الامريكان في العراق بهذه الفترة”.

وبين ان “بيان السفارة الأمريكية جاء من أجل حماية والحفاظ على حياة الامريكان من خطر هذه الفصائل التي تتبع التوجيهات الايرانية”.

وحثت سفارة الولايات المتحدة لدى العراق يوم الأحد الرعايا الامريكيين على التزام باليقظة بسبب ما وصفته بالتوترات المتصاعدة في هذا البلد.

ونصحت السفارة في بيان الامريكيين بعدم التوجه الى العراق فيما دعت المتواجدين هناك لتجنب الذهاب الى المناطق التي عرفوا بالتواجد فيها وان يكونوا على تواصل مع محيطهم.

وتجدر الاشارة الى ان الرعايا الامريكيين في العراق يقومون بمهام تتعلق بدعم القوات الامنية أو ضمن الجانب الانساني او في عمليات التنقيب عن الاثار فضلا عن عدد من المشاريع الاقتصادية المتنوعة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close