الخارجية النيابية : واشنطن لن تغامر بحرب شاملة مع طهران .. لهذا السبب !

ميليشيات الحشد الشعبي موالية لايران وتتلقى الاوامر والدعم منها

أكدت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب العراقي، اليوم الخميس، ان الادارة الامريكية لن تغامر بحرب عسكرية شاملة مع طهران بسبب قواعد الاولى التي تنتشر في معظم مناطق الشرق الاوسط فضلا عن مصالحها التي ستكون عرضة للاستهداف.

وقال عضو اللجنة نعيم العبودي ، ان ” الحرب الشاملة تتضمن انزال قوات عسكرية امريكية واستهداف مواقع داخل الجمهورية الاسلامية من قبل الطيران الامريكي او المدفعية “، لافتا الى ان ” الحرب فيما لو وقعت فانها لن تقف عند الحدود الجغرافية للجمهورية الاسلامية، بل ستتسع لتشمل فلسطين واليمن والبحرين ولبنان” وفق قوله .

وحول ما اذا كانت الفصائل العراقية المسلحة ستتورط في القتال الى جانب ايران ، بيّن العبودي ان “الوضع في العراق يختلف لان الفصائل المسلحة ، اصبح لديها تمثيل سياسي ورؤية سياسية وسيكون موقفها مطابقا لموقف الدولة الرسمي”.

مشيراً الى ان “طهران لديها علاقات وثيقة بمعظم الدول الكبرى باستثناء امريكا “.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close