العراق يعترف بتأثر قواته بانسحاب المدربين الأجانب

علقت قيادة العمليات المشتركة العراقية، اليوم الأربعاء، على ايقاف تدريب القوات العراقية من قبل المدربين الالمان او الأمريكان.

وقال المتحدث باسم القيادة العميد يحيى رسول “لدينا مؤسسة تدريبية عراقية، ونعمل على التدريب، ومؤسساتنا ذات كفاء وفاعلية عالية، وهذا ما نراه من خلال عمليات التدريب التي تقوم بها مؤسسات التدريب العراقية”.

وبين رسول ان “انسحاب المدربين الاجانب يؤثر في موضوع بناء القدرات للقوات المسلحة العراقية، فنحن نريد الاستمرار ببناء هذه القدرات الجوية او البرية او البحرية”.

وأضاف ان “الحديث عن انسحاب المدربين او ايقاف عمليات التدريب ظهر في الاعلام وفقط من الجانب الالماني، ونحن حاليا في طور التأكيد”.

ونفت وزارة الدفاع العراقية في وقت سابق تعليق المانيا لتدريب الجيش العراقي.

وقال المتحدث باسم الدفاع اللواء تحسين الخفاجي في توضيح ان “المانيا لم تعلق التدريب وهي مستمرة بالعمل مع وزاره الدفاع”.

واضاف ان “ما حدث ان الموظفين أو الأشخاص الذي لا داعي لوجودهم تم سحبهم”.

وأعلنت وزارة الدفاع الألمانية في وقت سابق يوم الأربعاء تعليق عمليات التدريب التي تجريها القوات المسلحة الألمانية في العراق بسبب تصاعد التوتر في المنطقة.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية يوم الأربعاء إن بلادها ستبقي على عدد الموظفين بسفارتها وقنصليتها في العراق ثابتا في الوقت الحالي، وذلك بعدما أمرت واشنطن برحيل موظفي الحكومة غير الأساسيين من العراق.

واتخذت الولايات المتحدة هذه الخطوة بعد التعبير مراراً عن القلق إزاء تهديدات من قوات مدعومة من إيران.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close