مقتل عنصري أمن في ثاني هجوم لداعش بـ كركوك خلال اقل من 24 ساعة

أفاد مصدر أمني عراقي، اليوم الخميس، أن عنصرين من الشرطة الاتحادية قتلا ، فجر اليوم الخميس ،بهجوم شنه عناصر تنظيم داعش في ناحية الرشاد التابعة لقضاء الحويجة (55 كم جنوب غربي كركوك) واستعادتها القوات العراقية في الـ8 من أكتوبر/تشرين الأول 2017، بشكل كامل.

وفي وقت سابق من ليلة الأربعاء / الخميس ، قتل 5 من عناصر الشرطة الاتحادية بينهم 4 ضباط بكمين لعناصر تنظيم داعش في محافظة كركوك ، بحسب مصدر أمني.

وقال النقيب حامد العبيدي، من شرطة كركوك، إن ”عناصر من داعش شنوا فجر اليوم هجومًا استهدف نقطة أمنية تابعة للشرطة الاتحادية في منطقة الرشاد جنوب غربي كركوك، ما أسفر عن مقتل اثنين من عناصر الشرطة الاتحادية“.

وتدهورت الأوضاع الأمنية في كركوك(ابرز المناطق الكوردستانية الخارجة عن ادارة اقليم كوردستان) بعد أحداث 16 أكتوبر 2017 وسيطرة ميليشيات الحشد الشعبي والقوات الأمنية الأخرى على المحافظة ، وانسحاب قوات البيشمركة والامن الكوردي منها.

وبعد أكثر من 3 سنوات ، وبدعم من التحالف الدولي بقيادة أمريكا، أعلن العراق في ديسمبر/ كانون الأول 2017 استعادة كامل أراضيه من قبضة داعش، الذي كان يسيطر على ثلث مساحة البلاد.

ولا يزال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة موزّعة في أرجاء البلاد، وعاد تدريجيًّا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة ”حرب العصابات“ التي كان يتبعها قبل 2014.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close