النفط تعلق على انسحاب “اكسون موبل” من البصرة ومدى تأثيرها على الانتاج

قال اعلام شركة نفط البصرة يوم السبت ان الاجراء الذي اتخذته شركة “اكسون موبل” بإجلاء موظفيها من حقل غرب القرنة/1 لن يؤثر على مستويات انتاج النفط، والغاز.

وقال الاعلام في بيان اليوم انه “في إجراء احترازي مؤقت أقدمت شركة إكسون موبل مشغّل حقل غرب القرنة /1 على تحويل مكاتبها من البصرة إلى دبي، وهو إجراء لم ولن يؤثر على الطاقات الإنتاجية من النفط الخام أو الغاز الطبيعي ولن يؤثر على أعمال تطوير المشاريع أو الصيانة المبرمجة في الحقل لأنه في الأصل يدار بصورة مشتركة من ملاكات شركة نفط البصرة تحت إشراف المشغّل شركة إكسون موبل، وبالتالي فإن ملاكات الشركة المشغلة ستمارس أعمالها الاستشارية ذاتها من مكاتبها من دبي”.

واوضح البيان انه “نود التأكيد على عدم وجود أي مؤشرات على تهديدات أمنية في البصرة للشركات النفطية العاملة في الحقول”.

يذكر أن إنتاج حقل غرب القرنة /1 يصل إلى 440_490 ألف برميل يومياً من النفط الخام و 150_200 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز الطبيعي.

ويشهد الحقل مشاريع تطوير عديدة وكبيرة من أهمها ضفة العزل IOT 1 بطاقة 100 ألف برميل التي من المؤمل افتتاحها في حزيران المقبل.

ويبلغ عدد العاملين في الحقل 1700 عامل، منهم 1300 عراقي من منتسبي شركة نفط البصرة و400 من الأجانب والعراقيين المتعاقدين، بينما لا يبلغ عدد الأجانب الذين غادروا الحقل أكثر من 30 عاملاً أغلبهم من الاستشاريين والموظفين الماليين والتجاريين.

وقررت شركة اكسون موبيل ، البدء باجلاء عدد من موظفيها من حقل القرنة في محافظة البصرة.

ونقلت رويترز عن مسؤولين عراقيين قولهم ان “الإنتاج في حقل غرب ‫القرنة 1 لم يتأثر من إجلاء ‫إكسون موبيل لموظيفها”.

, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close