تفجير دموي في ديالى يوقع 33 من عناصر مليشيات الحشد قتلى وجرحى

أعلنت هيئة الحشد الشعبي، عن مقتل وإصابة 33 من عناصرها بانفجارعبوة ناسفة زرعت على الطريق في محافظة ديالى ( 57 كيلومترا شرقي بغداد) .
وذكرت الهيئة في بيان ، أن عبوة ناسفة استهدفت حافلة لنقل المنتسبين في اللواء 20 بالحشد من محافظة البصرة الجنوبية إلى ديالى ، مضيفاً أن «الحادث الإجرامي وقع على طريق بلدروز أثناء التحاق المقاتلين لأداء الواجب»، مشيرة إلى تعرض الحافلة إلى تفجير عبوة ناسفة مزروعة على جانب الطريق، ما أدى إلى (مقتل 7 وإصابة 26 آخرين ) .

وبحسب بيان الهيئة ، امس، فإن أهالي منطقة بلدروز والدفاع المدني سارعوا إلى إنقاذ الجرحى ونقلهم إلى مستشفى بعقوبة العام.

وبعد أكثر من 3 سنوات ، وبدعم من التحالف الدولي بقيادة أمريكا، أعلن العراق في ديسمبر/ كانون الأول 2017 استعادة كامل أراضيه من قبضة داعش، الذي كان يسيطر على ثلث مساحة البلاد.

ولا يزال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة موزّعة في أرجاء البلاد، وعاد تدريجيًّا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة ”حرب العصابات“ التي كان يتبعها قبل 2014.

ويأتي تفجير ديالى بعد يوم واحد من إعلان هيئة الحشد مواصلة اللواء 24 تأمين الطريق الرابط بين ديالى وخانقين والممتدة إلى إمام ويس والمياح ومندلي الواقعة أقصى شمال شرقي المحافظة، كذلك إعلانه عن انتشار قطعاته على طول الطريق لتأمين سلامة العوائل التي تسلكها والعجلات الكبيرة المحملة بالبضائع من أي أعمال إرهابية.

وكانت مليشيات الحشد الشعبي أعلنت أول من أمس، قيامه بقصف تجمعات لمسلحي داعش شمال شرقي محافظة ديالى .

ويرى خبراء في الشؤون العسكرية وشؤون الإرهاب أن المنطقة الجغرافية الواقعة بين محافظات ديالى وكركوك وصلاح الدين والمرتبطة بسلسلة جبال حمرين من أخطر المناطق العسكرية التي ما زالت عناصر داعش تتحرك فيها وتجد فيها الكثير من الملاذات الآمنة، نظرا لطبيعتها الجغرافية المعقدة.

ورغم الحملات المتواصلة التي تشنها قوات الجيش والحشد الشعبي وطيران الجيش على أوكار داعش في تلك المنطقة المترامية الاطراف ذات التضاريس الصعبة ، إلا أن التنظيم الإرهابي ينجح بين فترة وأخرى في شن هجمات على القرى والمناطق البعيدة ونصب كمائن على الطرق الخارجية.

وسبق أن نجح داعش في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بنصب كمين لسبعة عناصر من الحشد بينهم ضابط في محافظة ديالى وقام بقتلهم.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close