أمنية بغداد تستبعد وقوف إيران وراء قصف السفارة الأمريكية…

مرجحة وجود طرف ثالث يسعى لإشعال التوتر …

استبعدت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد، اليوم الاثنين، وقوف إيران وراء عملية قصف السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء يوم أمس، فيما دعت إلى إعطاء الأولوية لمصلحة البلاد والشعب العراقي وإبعاد العراق عن الصراعات لكي يتجنب كونه ساحة للحرب.

وقال عضو اللجنة سعد المطلبي : «إننا نستبعد وقوف إيران وراء عملية قصف السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء يوم أمس»، مبيناً بأن «الترجيحات تشير إلى وجود طرف ثالث من مصلحته إشعال وتوتر الأوضاع بين أمريكا وإيران وعلينا انتظار التحقيقات لمعرفة تلك الجهة بشكل دقيق».

وأوضح المطلبي «إننا ندعو إلى إعطاء الأولوية لمصلحة البلاد والشعب العراقي وإبعاد العراق عن الصراعات لكي يتجنب كونه ساحة للحرب»، لافتاً إلى أن «العراق قد خسر الكثير بالفعل حينما أصبح ساحة لتصفيات الحسابات بين الدول الإقليمية وغيرها».

وأكدت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، أمس الأحد، عدم إصابة أي عنصر أمريكي في الهجوم الصاروخي الذي استهدف المنطقة الخضراء المحصنة أمنياً وسط العاصمة بغداد.

ويأتي الهجوم بعد أقل من أسبوع على طلب واشنطن من موظفيها غير الأساسيين مغادرة العراق فوراً، بسبب ما وصفته بـ «تهديد حقيقي».

وتقول واشنطن إنها تخشى من أن يشن وكلاء إيران في العراق، في إشارة إلى ميليشيات الحشد الشعبي، هجمات تستهدف المصالح الأمريكية في العراق.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close