الزراعة العراقية تخرج عن صمتها وتكشف اسباب الحرائق: بها فوائد بعيدة عن التخريب

اعلنت وزارة الزراعة العراقية ان حرق مخلفات حقول الحنطة في محافظات النجف، الديوانية، ديالى بعد الحصاد هو للاستفادة من هذه المخلفات لاحتوائها على العناصر المعدنية، والتي تعتبر مغذيات للتربة.
وتعرضت مئات الدونمات الزراعية إلى حرائق مجهولة المصدر بالتزامن، في محافظات ديالى ونينوى وصلاح الدين والنجف والمثنى.
وذكرت في بيان للوزارة أن هذه الممارسات الزراعية لا تدخل ضمن اطار التخريب او الاضرار بالاقتصاد الوطني الزراعي او الامن الغذائي وانما ممارسة تستند الى جوانب علمية، حيث يتم جمع هذه المخلفات بعد حرقها للاستفادة منها تغذويا للمحصول الاخر وهو الرز.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close