عبدالمهدي يبدأ جولته الخليجية بمباحثات في الكويت

وصل رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، يوم الاربعاء، الى الجويت في مستهل جولة خليجية تستمر عدة ايام.

وكان في استقبال عبد المهدي بمطار الكويت جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس وزراء دولة الكويت.

ويضم الوفد المرافق لرئيس مجلس الوزراء، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير النفط، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، ووزراء الخارجية والتخطيط والتجارة والثقافة والنقل، وعددا من النواب ووكلاء الوزارات والمسؤولين الأمنيين والمستشارين.

وقال عبد المهدي في المؤتمر الاسبوعي يوم الثلاثاء ان “العراق يقوم باتصالات عالية المستوى ورؤية قريبة جدا من الرؤية الاوربية لتسوية ازمة المنطقة”، مشيرا الى انه “سنرسل وفودا الى طهران وواشنطن من اجل انهاء التوتر بين الطرفين”.

وتابع عبد المهدي بالقول ان “انفتاح العراق على المجتمع الدولي منحه دورا مهما في تسوية القضايا الاقليمية”، لافتا الى ان “مسؤوليتنا الدفاع عن العراق وشعبه لتأمينه خطر الحرب”.

وزاد رئيس مجلس الوزراء بالقول ان “المسؤولين الايرانيين والامريكيين اكدوا لنا عدم رغبتهم بخوض الحرب”، مبينا “نحن في مرحلة نقل الرسائل بين واشنطن وطهران ونحاول نزع فتيل الازمة بالاستفادة من علاقتنا الدبلوماسية”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close