نيجيرفان بارزاني يدخل على خط قضية نجم الدين كريم .. والديمقراطي: الدفاع عنه واجبنا

انتقد المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني يوم الخميس بشدة اعتقال محافظ كركوك المقال من قبل الحكومة الاتحادية نجم الدين كريم وذلك في العاصمة اللبنانية بيروت، مؤكدا ان كل من زعيم الحزب مسعود بارزاني، ورئيس وزراء اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني كثفا من مساعيهما لإطلاق سراحه.

وقال مسؤول المكتب السياسي للديمقراطي الكوردستاني فاضل ميراني في تصريح لإذاعة “صوت امريكا” قسم اللغة الكوردية، “لا نجد اي مبرر في اعتقال د.نجم الدين كريم، وان يُقال بسبب قضايا فساد فحينئذ يُفترض على الحكومة العراقية اعتقال جميع المسؤولين السابقين المتهمين بتلك القضايا”، مضيفا “وان كان الاستفتاء ورفع علم كوردستان ذنبه فنحن، وجميع الكورد الشرفاء مذنبون فليأتوا ويعتقلوننا”.

وتابع ميراني بالقول انه “منذ يوم امس دخل الرئيس بارزاني، والاخ نيجيرفان بارزاني على خط القضية وكثفا من جهودهما الداخلية، والدبلوماسية الخارجية للإفراج عن نجم الدين كريم”، مشددا بالقول ان “الدفاع عن نجم الدين كريم وعن اي كوردي هو من واجبنا”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close