الصدريون ينطلقون بتظاهرات ليلية للنأي بالعراق عن حرب مرتقبة في المنطقة

خرج الالاف من اتباع التيار الصدري، والتيار المدني مساء اليوم الجمعة بتظاهرات مناهضة لاندلاع حرب في المنطقة بين الولايات المتحدة الامريكية وايران.

وكانت اللجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات الشعبية في العراق قد دعت منتصف الاسبوع الجاري الى الخروج بتظاهرات بعموم المحافظات باستثناء النجف لتجنيب البلاد “ويلات” حرب مرتقبة بين امريكا وايران.

وحضر التظاهرات في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد شخصيات سياسية عن التيارين اضافة ناشطين، وشخصيات دينية واجتماعية ضمن الالاف من الاشخاص.

وقال المتظاهرون ان خروجهم بهذه الاحتجاجات ليست موجهة ضد جهة معينة او للدفاع عن اخرى وانما الهدف منهم ابعاد العراق عن اي حرب قد تقع في المنطقة.

واكد المتظاهرون انهم يقفون بالضد من الحرب جملة وتفصيلا كونهم عايشوا ثلاثة حروب مدمرة اثنان منها في نهاية القرن المنصرم، والاخيرة في بداية القرن الحالي في اشارة الى الحرب الايرانية وحربي الخليج الاولى والثانية.

ودعا المتظاهرون الحكومة العراقية الى العمل على اتخاذ الاحتياطات اللازمة لكل ما قد يعرض امن واقتصاد البلد الى الخطر، والابتعاد عن سياسة المحاور في التعامل مع طرفي النزاع امريكا وايران.

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر قد حذر يوم الاثنين من تبعات اندلاع حرب بين امريكا وايران على العراق.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close