تعزية لشيعة ال البيت ع بذكرى استشهاد الامام علي ع،

نعيم الهاشمي الخفاجي
نعزي الأخوة المؤمنين الكرام بذكرى جرح واستشهاد امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام، أن الكلام عن الامام علي ع هو كلام عن الاسلام كدين وعقيدة، رجل ليس مثله رجال بعد رسول الله محمد ص تحدث عنه انبياء الله كلهم، تحدث به ادم ع ابي البشرية، علي بن ابي طالب ع كان ابن عم الرسول وأخوه وزوج بنته فاطمة الزهراء عليها السلام، علي كما قال رسول الله محمد ص علي مع الحق والحق مع علي، علي قائد البررة، علي قسيم الجنة والنار، ولاية علي بشهادة ابن تيمية يسأل الله جميع خلقه عليها في يوم القيامة، اتذكر استاذ التفسير في جامعة المصطفى طلب مني كتابة بحث عن نزول ادم ع للأرض وطلب مني أن استدل بالقليل في اراء ثلاثة من مفسري القران، وعندما بدأت بحثي تصفحت اراء المفسرين في أية نزول ادم ع للارض، وخصصت باب من البحث خاص لما قاله الامام علي ع عن خلق ادم ع ووجدت أن كل باحث عندما يكتب أو يتحدث عن واقعة تاريخية فتكون معلوماته مستمدة من كتب تاريخية لكنني وجدت الامام علي ع عندما يتكلم عن خلق السموات والأرض وعن خلق الملائكة وادم ع فكأنه موجود وشهد عملية خلق ادم ع لذلك قمت في كتابة خطبة الامام علي ع حول خلق ادم ع وعندما اكملت بحثي سلمته للاستاذ السيد ابو احمد الموسوي قرأ البحث قال لي حجي نعيم يكفي انك ذكرت ماقاله الامام علي ع في خلق ادم ع وقول علي ع حق لايقبل الخطأ والتشكيك، كل الأنبياء من أصحاب الرسالات السمواية عندما جاءوا بشرائعهم بعد مماتهم مثل بعد موت موسى ع جاء بعده انبياء لشرح التوراة وهؤلاء انبياء لشرح البيان، وبعد رفع عيسى ع اكمل الحواريون مهمة شرح الانجيل، والرسول محمد ص اعد وربى الامام علي ع في بيته لكي يكون الخليفة من بعده ونزلت آيات كثيرة في هذا المجال، وتحدث الرسول محمد ص في أحاديث كثيرة وحدد عدد الأئمة الذين يخلفونه بقيادة الأمة لكن ابت قريش أن تقبل أمر الله ورسوله وتم ابعاد الامام علي ع وحاربوه وعندما تولى الخلافة بعد قتل عثمان من قبل صحابة الرسول محمد ص وللاسف الأمة فرطت في الامام علي ع واغتالته قوى الشر والظلام والتخلف، نبدأ في مختصر بسيط في ذكر ايات قرانية وبعض الاحاديث التي نزلت بحق الامام علي ع

لربما البعض يطرح سؤال :
ما هي الآيات التي نزلت بحقّ مولانا أمير المؤمنين الإمام علي عليه السلام ؟
الجواب :
الآيات النازلة بشأن أمير المؤمنين عليه السلام كثيرة لا يمكن إحصاؤها إلّا بتأليف كتاب مفصّل ، وقد ألّف جماعة من علماء أهل السنّة كتباً تحتوي على الآيات النازلة بحقّ علي عليه السلام أو بحقّ أهل البيت عليهم السّلام ، مثل كتاب « شواهد التنزيل » للحاكم الحسكاني وكتاب « ما نزل في علي عليه السلام من القرآن » للحافظ أبي نعيم الاصفهاني، وألف علماء الشيعة مصنفات حول الايات القرانية والاحاديث النبوية الشريفة التي اشارت للامام علي ع، وفي منتصف القرن الماضي وبسبب حملات الوهابية لتشويه سمعة الشيعة تشيع الاف المثقفين والعلماء السنة والفوا اكثر من 130كتاب للدفاع عن شيعة ال البيت ع وابرزوا حقيقة المظلومية التي تعرض لها ال البيت ع، ونحن نذكر أهمّ الآيات على نحو الإجمال :
۱. سورة « هل أتى » نزلت في علي وفاطمة والحسن والحسين.
۲. قوله تعالى : ( إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ الله وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ) [ المائدة : ٥٥ ] ، وقد أجمع المفسّرون واستفاضت الروايات من طرق الشيعة والسنّة انّ الآية نزلت في حقّ علي عليه السلام.
۳. ( قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَىٰ ) [ الشورى : ۲۳ ] ، هم علي وفاطمة والحسن والحسين عليهم السلام والأئمّة من ولد الحسين عليهم السلام.
٤. ( وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَىٰ … ) [ النجم : ۱ ] ، روى أهل السنّة والشيعة انّ النبي صلى الله عليه وآله وسلّم قال : « من سقط داره الكوكب فهو خليفتي من بعدي ». وقد سقط النجم في دار علي عليه السلام ، فقال المنافقون : انّ النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم غوى بحبّ ابن عمّه وليس قوله هذا الّا عن الهوى ، فنزل قوله تعالى : ( وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَىٰ * مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَىٰ * وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ * إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ ) [ النجم : ۱ ـ ٤ ].
٥. ( يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ ) [ المائدة : ٦۷ ] ، والآية نزلت قبل غدير خم فامتثل النبي أمر الله تعالى بالتبليغ واعلن ولاية علي عليه السلام على رؤوس الاشهاد بقوله : « من كنت مولاه فهذا علي مولاه ». وقد روى السيوطي عن بعض الصحابة انّ الآية نزلت هكذا : « يا ايها الرسول بلغ ما انزل عليك من ربك أنّ علياً مولى المؤمنين الخ ».
٦. ( الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي … ) [ المائدة : ۳ ] ، نزلت بعد وافقه غديرخم أيّ بعد ما بلغ النبي ولاية علي عليه السلام في غديرخم.
۷. قوله تعالى : ( وَتَعِيَهَا أُذُنٌ وَاعِيَةٌ ) [ الحاقة : ۱۲ ]. قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم : « هي اذنك يا علي ».
۸. ( وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ * أُولَٰئِكَ الْمُقَرَّبُونَ ) [ الواقعة : ۱۰ ـ ۱۱ ]. وقد ورد ان السباق ثلاثة عمران ففي رواية عن ابن عباس قال : « سبق يوشع بن نون إلى موسى وسبق صاحب ياسين إلى عيسى وسبق علي إلى محمّد ». وفي حديث آخر من طرفنا السابقون السابقون أربعة ابن آدم المقتول وسابق اُمّة موسى عليه السلام وهو مؤمن آل فرعون وسابق اُمّة عيسى وهو حبيب النجّار والسابق في اُمّة محمّد صلّى الله عليه وآله وسلّم وهو علي بن أبي طالب عليه السلام.
۹. ( أَجَعَلْتُمْ سِقَايَةَ الْحَاجِّ وَعِمَارَةَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ كَمَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَجَاهَدَ فِي سَبِيلِ الله ) [ التوبة : ۱۹ ] ، نزلت في علي عليه السلام والعبّاس وشيبته ، فقال العبّاس : أنا أفضل لأنّ سقاية الحاجّ بيدي وقال شيبة : أنا أفضل لأنّ حجابة البيت بيدي ، وقال علي عليه السلام : « أنا أفضل فإنّي آمنت قبلكما وهاجرت وجاهدت » ، فرضوا برسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم فأنزل الله تعالى هذه الآية.
۱۰. ( أَفَمَن كَانَ مُؤْمِنًا كَمَن كَانَ فَاسِقًا لَّا يَسْتَوُونَ ) [ السجدة : ۱۸ ] ، نزلت في علي عليه السلام والوليد بن عقبة ، فعن ابن عبّاس : وقع بين علي بن أبي طالب وبين الوليد بن عقبة كلام ، فقال له علي : « يا فاسق » ، فردّ عليه ، فأنزل الله ( أَفَمَن كَانَ مُؤْمِنًا كَمَن كَانَ فَاسِقًا لَّا يَسْتَوُونَ ).
۱۱. ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَاجَيْتُمُ الرَّسُولَ فَقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيْ نَجْوَاكُمْ صَدَقَةً ) [ المجادلة : ۱۲ ] ، ولم يعمل بهذه الآية غير علي عليه السلام كما قال عليه السلام : « آية في كتاب الله ما عمل بها أحد من الناس غيري : النجوى كان لي دينار بعته بعشرة دراهم فكلّما أردت ان اُناجي النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم تصدّقت بدرهم ما عمل بها أحد قبلي ولا بعدي ».
۱۲. ( إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَٰنُ وُدًّا ) [ مريم : ۹٦ ] ، نزلت في علي بن أبا طالب عليه السلام كما في تفسير الثعلبي وتذكرة الخواص سبط ابن الجوزي والدرّ االمنثور للسيوطي.
۱۳. ( إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَٰئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ ) [ البينة : ۷ ] ، نزلت في علي عليه السلام كما في تفسير الدرّ المنثور وغيره.
۱٤. ( وَلَتَعْرِفَنَّهُمْ فِي لَحْنِ الْقَوْلِ ) [ محمد : ۳۰ ] ، عن أبي سعيد الخدري قال ببغضهم علي بن أبي طالب [ كفاية الطالب ].
۱٥. ( إِنَّمَا يُرِيدُ الله لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا ) [ الأحزاب : ۳۳ ] ، وحديث الكساء معروف والمشهور والآية نزلت حينما جلس النبي مع علي وفاطمة والحسن والحسين عليهم السّلام تحت الكساء. وعن اُم سلمة قالت : نزلت هذه الآية : ( إِنَّمَا يُرِيدُ الله لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا ) في رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وعلي وفاطمة والحسن والحسين.
۱٦. قوله تعالى : ( وَإِن تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ الله هُوَ مَوْلَاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ ) [ التحريم : ٤ ] ، وعن ابن عبّاس قال : صالح المؤمنين علي بن أبي طالب ، كما في الدر المنثور ٦ / ۲٤٤. وعن أسماء بنت عميس قالت : سمعت النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول : « وصالح المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام ».
۱۷. ( وَالَّذِي جَاءَ بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ ) [ الزمر : ۳۳ ] ، عن مجاهد قال : جاء به محمّد صلّى الله عليه وآله وسلّم وصدق به علي بن أبي طالب عليه السلام ، كما في تاريخ ابن عساكر وكفاية الطالب للگنجي وتفسير القرطبي وروى ذلك عن أبي هريرة كما في الدر المنثور ٥ / ۳۲۸.
۱۸. ( أَفَمَن كَانَ عَلَىٰ بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّهِ وَيَتْلُوهُ شَاهِدٌ مِّنْهُ ) [ هود : ۱۷ ] ، عن علي عليه السلام في حديث : « رسول الله (ص) على بينة من ربه وأنا الشاهد منه أتلوه وأتبعه … » كما في ينابيع المودّة الدرّ المنثور.
۱۹. قوله تعالى : ( إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِن ذُرِّيَّتِي قَالَ لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ ) [ البقرة : ۱۲٤ ] ، فعن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم : « أنا دعوة أبي إبراهيم ـ ثمّ قال : ـ فانتهت الدعوة إليّ وإلى علي لم يسجد أحد منّا لصنم قطّ فاتّخذني الله نبيّاً واتّخذ علياً وصياً ». كما في المناقب المغازلي الحديث ۳۲۳.
الحديث عن الامام علي ع حديث عن رجل تحدث به انبياءالله، اطال الله عمر الشيخ الوهابي المتشيع العامود يقول عندما كنت وهابيا كنا نجلس بجلساتنا الخاصة نقول لو ان علي بن ابي طالب قتل في بدر واحد لخلصنا من الفتن التي سببها هههههه شر البلية مايضحك، ويقول عندما عرفت الحقيقة وشايعت ال البيت ع عرفت ان الامام علي ع وال بيته الائمة ال ١٢ هم قادة الامة وانهم يحكمون البشرية ويحقون الحق بكل الامور في دولتهم دولة الامام المهدي،

وكتب الكثيرون حول الامام علي ع من غير المسلمون وانصفوه، وخلال بحثي ارتئيت أن أنقل لكم قصيدة شعرية ألقت بحق الامام علي ع في مجلس معاوية لعنة الله عليه
هذا ماشهدت به الاعداء )

حدثنا هشام بن محمد ، ( عن أبيه ) ، قال :
« اجتمع الطرماح وهشام المرادي ومحمد بن عبد الله الحميري عند معاوية بن أبي سفيان ، فأخرج بدرة فوضعها بين يديه وقال : يا معشر شعراء العرب قولوا ( قولكم ) في علي بن أبي طالب ولا تقولوا إلا الحق وأنا نفي من صخر بن حرب ان اعطيت هذه البدرة إلا من قال الحق في علي ، فقام الطرماح وتكلم في علي ( عليه السلام ) ووقع فيه ، فقال معاوية : اجلس فقد عرف الله نيتك ورأى مكانك ، ثم قام هشام المرادي ، فقال : أيضا ووقع فيه ، فقال معاوية : اجلس ( مع صاحبك ) فقد عرف الله مكانكما .
فقال عمرو بن العاص لمحمد بن عبد الله الحميري وكان خاصا به : تكلم ولا تقل إلا الحق ، ثم قال : يا معاوية قد آليت ان لا تعطي هذه البدرة إلا لمن قال الحق في علي ، قال : نعم أنا نفي بن صخر بن حرب ان أعطيتها ( منهم ) إلا من قال الحق في علي ، فقام محمد بن عبد الله فتكلم ثم قال :

بحـق محمـد قـولــوا بحــق * فــان الافـك من شيـم اللئــام
أبعــد محمــد بأبــي وامـي * رسـول الله ذي الشــرف الهمام
أليــس علـي أفضل خلق ربـي * وأشــرف عنـد تحصيـل الأنام
ولايتـه هــي الايمــان حقــا * فذرنــي مـن أباطيــل الكـلام
وطاعــة ربنــا فيهـا وفيهــا * شفــاء للقلــوب مـن السقــام
علـي إمامنــا بأبــي وامــي * أبو الحسـن المطهــر من حـرام
إمـام هــدى أتــاه الله علمــا * به عـرف الحــلال من الحــرام
ولو اني قتلـت النفــس حبــا * له ما كــان فيـهــا من آثــام
يحــل النـار قومـا أبغضــوه * وإن صلـوا وصامـوا ألف عام
ولا والله لا تـزكـــوا صــلاة * بغـيــر ولايـة العــدل الإمـام
أميـر المؤمنيــن بك اعتمــادي * وبالغــر المياميـن إعتصـامــي
( فهذا القـول لــي ديــن وهذا * إلى لقيـاك يـا رب كلامــي )
برئـت من الذي عـادى عليــا * وحـاربــه مـن أولاد الحــرام
تناسوا نصبه في يوم « خم » * من البــاري ومن خيــر الأنـام
برغم الأنف من يشنــأ كلامـي * علي فضـلــه كالبحــر طام
وأبـرء مـن انــاس أخــروه * وكــان هـو المقــدم بالمـقــام
علي مدمــر الابطـال لما * رأوا في كفه لمع الحسام
على آل الرسول صلاة ربي * صلاة بالكمــال وبالتمـام

فقال معاوية : أنت أصدقهم قولا ، فخذ هذه البدرة » .
نقلت ذلك لأن الفضل ماشهد به الأعداء
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close