وزارة الخارجية الهولندية تقرر محاكمة مجرمي داعش بتهمة الابادة الجماعية للايزيديين

تصريح اعلامي للأمانة العامة لهيئة الدفاع عن اتباع الديانات والمذاهب في العراق

تثني هيئة الدفاع عن اتباع الديانات والمذاهب في العراق مبادرة و تصريح وزير الخارجية الهولندي ستيف بلوك في محاكمة مقاتلي داعش على ما اقترفوه من جرائم بشعة ضد الايزيديين في محاكمة دولية خاصة . هذا ما اعلنه وزير خارجية هولندا اثناء القاء كلمته في مجلس الامن الدولي في نيويورك في ٢٣ مايس ٢٠١٩ قائلا يجب محاكمة مجرمي داعش بتهمة الابادة الجماعية دوليا، وصرح نحن الان مجتمعون في مجلس الامن ادعو الجميع الى اتخاذ الخطوات الصحيحة واللازمة لغرض تحقيق العدالة و محاكمة مجرمي داعش دوليا مؤكدا انه الوقت المناسب لتحقيق العدالة بحق مجرمي داعش.

وعرض وزير الخارجية الهولندي على مجلس الامن وهيئة الامم المتحدة لمناقشة وازالة العقبات والاشكاليات، وضرورة الاستعانة بمستشار القانون الدولي لتقديم النصيحة حول كيفية محاكمة مقاتلي داعش بصورة شرعية وفعالة. من المتوقع ان يقدم المستشار الدولي نصيحته في بداية شهر تموز القادم كي تستخدمها هولندا في خطواتها التالية.

وقدم وزير خارجية هولندا ايضا دعوة الى الامين العام للأمم المتحدة وكافة الدول الخمسة عشر المنضوية في مجلس الامن الدولي ودول اخرى ومنظمات دولية، للمشاركة في مؤتمر دولي سيعقد في لاهاي هولندا في سبتمبر القادم، لاتخاذ الخطوات الجادة في السعي الى تقديم كل مقاتلي داعش الى المحاكم الدولية، وخاصة ان اغلب الدول اقرت بان ما تعرض له الايزيديون على يد داعش يرتقي الى جرائم الابادة الجماعية، ومن واجبنا التحرك لإنصاف ضحايا الايزيديين. واضاف السيد وزير خارجية هولندا انه هناك اشكالية في ارسال مقاتلي داعش الى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي وتحقيق العدالة، فهنالك بعض الدول غير منضوية الى محكمة الجنائية الدولية في لاهاي منها روسيا والعراق وسوريا، بل ان العراق لم يقدم طلبا رسميا الى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، ويكتفي بمحاكمة مقاتلي داعش في داخل العراق، وتنفيذ حكم الاعدام والقتل، وبهذا نفقد الكثير من الادلة التي تخدم القضية دوليا.

في الوقت الذي تبارك به الامانة العامة لهيئتنا خطوة ومبادرة السيد وزير خارجية هولندا، توجه هيئتنا طلب مهم ومستعجل الى الرئاسات الثلاثة في الحكومة العراقية والى حكومة اقليم كوردستان، بضرورة العمل الجدي بدخول العراق عضوا في المحكمة الجنائية الدولية وباسرع وقت، بغية تحقيق العدالة الدولية والعمل حسب قوانين واحكام محكمة العدل الدولية.

الامانة العامة لهيئة الدفاع عن اتباع الديانات والمذاهب في العراق

24-05-2019

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close