بعد 16 عاماً على إغلاقها .. فتح المنطقة الخضراء في بغداد على مدار الساعة

بعد 16 عاماً على إغلاقها، فتحت السلطات العراقية اليوم الثلاثاء، المنطقة الخضراء في بغداد أمام المواطنين على مدار الساعة.

وقال اللواء جاسم يحيى من قيادة الفرقة الخاصة عبد علي في تصريح صحفي، إن المنطقة التي تضم السفارة الأميركية والمقرات الحكومية العراقية مفتوحة الآن «24 ساعة في اليوم دون أي استثناءات أو شروط».

وأوضح علي أن السلطات أزالت 12 ألف جدار خرساني من المنطقة.

وكانت المنطقة التي تصل مساحتها إلى 10 كيلومترات مربعة وتشتهر بأشجار النخيل والتماثيل، مغلقة أمام الجمهور منذ الغزو الأميركي للعراق عام 2003.

وفي وقت سابق من هذا العام، بدأت الحكومة تخفيف القيود في المنطقة، وقالت إن المنطقة الخضراء ستكون مفتوحة للجمهور في عيد الفطر.

وكانت المنطقة موطنا لقصور صدام حسين قبل الغزو، ثم أصبحت معروفة باسم المنطقة الخضراء في أعقاب الحملة العسكرية التي أطاحت بالنظام السابق.

وفي السنوات اللاحقة، أصبحت المنطقة المحاطة بالسور رمزا كريها لعدم المساواة في البلاد، مما زاد من شعور العراقيين بأن حكومتهم بعيدة عن الأنظار.

وكان يتسنى فقط للعراقيين الذين يحملون شارات أمنية خاصة دخول المنطقة، وفشلت المحاولات والوعود المختلفة من قبل حكومة بغداد لفتح المنطقة الخضراء أمام حركة المرور خلال السنوات الماضية، بسبب المخاوف الأمنية المستمرة.

في وقت سابق من هذا العام، بدأت الحكومة تخفيف القيود في المنطقة، وقال رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إن المنطقة الخضراء ستكون مفتوحة تماما للجمهور في عيد الفطر.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close