نهاية رمضان و .. الصوت الرباني المجسَّم ! : قصة قصيرة

بقلم مهدي قاسم

لا يدري هل كان يقظا أم غافيا ؟ ، وهو مستلقي فرحا ،
مبتهجا براحة و رضا و علائم حبور ترتسم واسعة على ملامحه الجذلة ، حين انتهى اليوم الأخير من شهر رمضان ، أو على الأقل هكذا أعلنوا له ، حيث كان ” هو ” صائما طيلة أيام الشهر الطويلة و المضنية جوعا و ظمئا شديدين ، مع إنهاك جسدي دائم و مزاج معترك ومتوتر على طول
الخط ، رافضا ارتشاف حتى قطرة ماء واحدة ! ، عندما فاجأه صوت غامض و مجهول ، صوت بدا أنه يأتي من مكان ما مجسما وعميقا ، من مكان خفي ، ولكنه قريب جدا ، كأنما من وراء ظله الممتد خلفه متراميا كسلا ..

فسأله الصوت الغامض و المجهول بنبرة واضحة و آمرة :ــ

ــ وها قد انتهى اليوم الأخير من شهر رمضان فهل سقيتَ
ظامئا ؟

أربكه السؤال المباغت فرد بنبرة متلعثمة وحائرة :

ــ لا !..

ــ طيب ! …فهل أطعمتَ جائعا ؟

ــ لا ..

ــ حسنا فهل ساعدتَ ضعيفا ؟

ــ لا

ــ هل أسعفتَ مريضا لا حول له ولا قوة ؟

ــ لا

ــ هل أفرحتَ يتيما وحيدا ومحروما لا أهل له ولا أقرباء؟

ــ لا

ــ هل أويتَ مشردا منبوذا و منهكا ؟

ــ ولكن …ــ أراد أن يضيف أن بيته صغير ليفعل ذلك ــ

فجاء الصوت في هذه المارة بنبرة صارمة وقارعة

ــ لا أريدا ولكن … أنما أجب بنعم أو لا !

ــ إذن فهل أويت مشردا ؟

ــ لا

ــ هل كسبتَ رضا والديك

ــ لا

هل عبرتَ عن شكرك لزوجتك لرعايتها لك و لأطفالك ليلا و
نهارا طيلة شهر رمضان

ــ لا

ـــ جوابك كله كان لا لا لا .. فلماذا صمتَ إذن
؟

ــ ولكني طبقت كل الشروط و الفروض و الواجبات بهذا الخصوص
والتزمتُ بها صوما وصلاة وعبادة ،

ــ هذا لا يكفي ! ..فأنت من خلال صومك لم تلتزم إلا بالشكليات
ربما بدافع غش و مكر لتضمن مكانك في الجنة ، أجل حاولتَ أن تمكر ، ولكن فاتك أن تعلم أن الله أمكر الماكرين و علام النوايا و القلوب !..

عندما أخذ يصحو ليصبح بكامل وعيه كانت أصداء الصوت المجسم
تبتعد متلاشية في رجع بعيد ، فتتم مع نفسه بنفس الرضى و الحبور قائلا :

ــ الحمد لله أنه كان مجرد حلم عابر ليس إلا ..

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close