كتلة برلمانية تكشف عن حقائب “محل صراع” كبير

أكدت كتلة النهج الوطني البرلمانية، اليوم السبت، ان الكفاءات الوطنية تغيب من الكابينة الوزارية، لحكومة عادل عبدالمهدي، فيما كشفت عن سبب ذلك.

وقال النائب عن الكتلة حسين العقابي ان “الحقائب الاربعة المتبقية (الداخلية، الدفاع، العدل، التربية)، هي محل خلاف ومحل صراع، سياسي محتدم وكبير”.

وبين العقابي ان “هذا الصراع والخلاف بين جهات سياسية محددة، هو على حساب مصالح المواطن وعلى حساب تنفيذ البرنامج الحكومي، وفق مدد زمنية محددة، بتوقيتات وعلى حساب الكفاءات الوطنية، التي تغيب من الكابينة الحكومية”.

وفيما رجح نواب في البرلمان تمرير مرشحي هذه الوزارات، بعد عيد الفطر، فقد هدد عبد المهدي، في 2 من حزيران الجاري، باتخاذ موقف في حال تأخر الكتل السياسية بحسم ملف الوزارات الشاغرة.

ولاتزال الخلافات السياسية تعرقل إكمال الكابينة الوزارية لرئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، التي منحها البرلمان الثقة في 24 تشرين الأول من العام الماضي، حيث لاتزال وزارات الدفاع والداخلية والتربية والعدل شاغرات حتى الآن.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close