الحكيم يدعو من اربيل الى تعديل الدستور وتصفير المشاكل: لن نسلم مع عاصفة المنطقة

دعا رئيس تيار الحكمة عمار الحكيم، الى تصفير المشاكل بين بغداد واقليم كوردستان، محذرا من مخاطر وصفها بالجادة قال ان العراق لن يسلم منها.
وقال الحكيم في كلمة له خلال اداء نيجيرفان بارزاني يمين رئاسة الاقليم، “نشيد بالدور القيادي لمسعود بارزاني الذي كان ولاتزال بصمته واضحة، ومتأكدون ان السيد نيجيرفان بارزاني سيكون له الدور نفسه بالنضال القادة بتوطيد العلاقة بين بغداد والاقليم”.
وقال “ان الخصوصية التي حظي بها اقليم كوردستان اكثر تميزا وفرادة ومراعاة للتنوع قياسا بالدول الاخرى، وان كانت هناك مؤشرات او خلافات على بنود الدستور فالنتفق على تعديل الدستور او بنوده وفق القانون، وادعو الى طي صفحة الماضي”.
واضاف “ادعو من اربيل لجملة امور لتدارك المخاطر المحيطة بينا والعاصمة في المنطقة، منها تصفير نقاط الخلاف بين قوى الاقليم، وبين بغداد واربيل، فامامنا مرحلة حساسة والاوضاع في المنطقة حرجة ومتوهم من يعتقد انه يسلم من هذا الصراع”.
واضاف، “كما ادعو ايضا لعدم تدخل الاخرين بمشاكلنا فلسنا مغانم يستغلها الاخرون، وماحصل مؤخرا بكركوك وديالى ونينوى خطر يهدد الجميع، ويداهم امننا الوطني. فاحذر من اياد خفية تستهدف قوة العراق بتفريق كلمته وهذا الخطر الاكبر”.
وقال، “لو لم يكن هناك تفاقم بمساحة الخلاف السياسي لما استطاع داعش احتلال مدننا حتى وصل به الى تهديد قلعة اربيل، فداعش ومن خلفه يستغلون النزاع بين الشعوب، ولايريدون الخير للعراق ولايسرهم جمعنا هذا”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close