المدعية على نيمار بالاغتصاب تكشف عن دليل جديد ضده محفوظ في خزنة

المدعية على نيمار بالاغتصاب تكشف عن دليل جديد ضده محفوظ في خزنة

زعمت عارضة الأزياء البرازيلية ناجيلا ترينداد (27 عاماً) ، بأنها تملك دليلا آخر في مكان آمن، يدين مواطنها نيمار داسيلفا، نجم باريس سان جيرمان الفرنسي لكرة القدم، باغتصابها.

وهدد دانيلو غارسيا أندرادي، محامي ناجيلا ترينداد، بالتخلي عن الدعوى في حال لم تقدم موكلته أدلة إضافية على ما تدعيه.

وأعلنت عارضة الأزياء البرازيلية، في وقت سابق، أن لديها مقطع فيديو مصور مدته 7 دقائق سجلته خلال اللقاء الثاني لها مع نيمار في أحد فنادق باريس، يتضمن أدلة كافية لإدانة اللاعب، قبل أن تدعي بأن الشريط سرق من داخل منزلها. في حين فند

مالكو الشقة التي تسكن فيها البرازيلية حقيقة سرقة المنزل، وذلك وفقا لموقع “AS” الإسباني.

ولكنها زعمت بأنها تملك دليلا آخر يؤكد تورط نيمار في قضية الاغتصاب، وهو في مكان آمن في “الخزنة”.

وتتهم البرازيلية مواطنها النجم نيمار باغتصابها في أحد الفنادق في باريس، وانتشر مقطع فيديو قصير مدته نحو دقيقة واحدة، على وسائل التواصل الاجتماعي، يظهر شجارا حدث بين نيمار وترينداد في غرفة نوم داخل أحد الفنادق.

وأدلى الطرفان بشهادتيهما أمام الشرطة البرازيلية يوم الجمعة الماضي، بحسب ما أفادت تقارير الصحافة البرازيلية، علما أن نيمار ينفي تهمة الاغتصاب الموجهة إليه، ويقول إنه وقع ضحية ابتزاز.

وكانت ترينداد قد قالت عن نيمار اول امس : ” إنه عنيف ومدمن مخدرات، ويحتاج إلى القبض عليه أو إرساله لإعادة التأهيل. في حالته الحالية هو يشكل خطرا على المجتمع وتهديدا لنفسه”.

مضيفة إنها “لم تتخيل أنها ستعود إلى المنزل على قيد الحياة”، بعد واقعة الاغتصاب المزعومة.

وتابعت : “كنت سأبلغ عنه في باريس لكني كنت خائفة من عواقب ذلك. يا إلهي، إنه مجنون. ضربني واغتصبني، كان مخمورا ومخدرا، وقد قال ذلك في الرسائل

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close