غُربة …..


غُربة

علي الزاغيني

بعد أن تسللت

الغُربة الى روحينا

لم نعد نحلم بلقــاء

هكذا

قسونا على أنفسنا

فأصبحنا كالغرباء

الإعتراف بالحُب خطيئة

في زمن الخرافات

يتوهُ الصمت في الحُب

فكيف مضت تلك السنوات

بجفاء .. !

هكذا

هي الحياة

اللقاء والفراق بلا مواعيد

لم يعُد الصمتُ لغتي

لا تتسرعي بالفُراق

هكذا

مهما حاولنا الهجران

تقودُني الأقدارُ إليك

هكذا

كان اللقاء

فامتزجت الدموع بالقبلات

شئنا أم شاءت الأقدار

لا زلنا على العهد

أوفياء

وكما أحببتك على غير موعد

هكذا

كان اللقاء

فاختفت الأحزان مع الهمسات

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close