الحكومة العراقية تكشف عن قرب استعادة 15 الف قطعة اثرية من امريكا

اعلن رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي يوم الثلاثاء عن قرب استعادة 15 الف قطعة اثرية مسروقة من امريكا.

وقال عبد المهدي خلال زيارته المتحف العراقي اليوم، ان “المتحف العراقي مدرسة معرفية وانسانية عظيمة توثق شتى الأنشطة والعلوم والفنون الانسانية والآثار من مختلف العصور القديمة التي تعود الى ما قبل الميلاد والحديثة والمعاصرة والاسلامية والتي لايوجد مثيل لها في كل متاحف العالم.

وكشف عن “قرب استعادة خمسة عشر الف قطعة أثرية من الولايات المتحدة ، مشيرا الى استعادة اعداد كبيرة من الآثار العراقية الأصيلة من الاردن في وقت سابق”.

ودعا عبد المهدي الى “لفت انظار الرأي العام الى المتحف العراقي والتشجيع على زيارته والتعرف على محتواه الانساني والحضاري” .

وكان عبد المهدي قد تسلم في مطلع شهر شباط الماضي ١٣٠٠ قطعة اثارية نادرة استعادتها السلطات الاردنية من ايدي سراق ومهربين.

وتسلم العراق 663 قطعة اثرية في منصف عام 2015 كانت مهربة وجرى تسلمها بالتنسيق مع وزارة الخارجية من امريكا وايطاليا والأردن.

يشار الى ان تنظيم داعش قام ببيع القطع الاثرية الثمينة في السوق السوداء عندما فرض سيطرته على اراض تقدر بثلثي العراق في اواسط عام 2014 سيطرته بينما بينما دمر في الوقت نفسه مواقع اثرية يعود تاريخها الى ما قبل الميلاد.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close