إقامة معرض صور وأفلام للمصورين الإيرانيين حول سيول وفيضانات مارس/ آذار ۲۰۱۹ في كان وباريس

منصور جهانی ـ تم إقامة معرض للصور والوسائط المتعددة حول سيول مارس/ آذار ۲۰۱۹ التي اجتاحت إيران، وذلك بالتزامن مع الأيام الأخيرة لمهرجان «كان» السينمائي الدولي الثاني والسبعين في فرنسا.

وأفادت العلاقات العامة لمؤسسة الفارابي السينمائية في تقرير لها أن معرض الصور والمضامين المتعددة الوسائط أقيم على هامش مهرجان كان السينمائي الدولي تحت عنوان «كل مكان للجميع» وفي مكان مظلة السينما الإيرانية في سوق كان للأفلام في فرنسا، وذلك برعاية وتعاون مؤسسة الفارابي السينمائية، ومنظمة متطوعي جمعية الهلال الأحمر الإيرانية، والمستشارية الثقافية الإيرانية في باريس. وتأتي إقامة المعرض بهدف الكشف عن بعض المشاكل الناجمة عن السيول الأخيرة التي اكتسحت محافظات جلستان، ولرستان، وخوزستان، والكشف عن عدم إمكانية الحصول على المساعدات الإنسانية الدولية بسبب العقوبات الظالمة. وجدير بالذكر أن هذا المعرض سيقام، بنفس المضمون، في مكان المستشارية الثقافية الإيرانية في باريس لمدة أسبوع واحد.

هذا وإن الثمانية والعشرين مصوراً الذين سيتم عرض أعمالهم في معرض باريس هم أحمد بلباسي، ورضا أحمدوند، وأمیرعلي رزاقي، وأمیرهاشم دهقاني، وبابک برزویه، وبهاره حسین نجاد ندایي، وحدیثه باسندي، وزینب مهدوي، ومجید خواهي، ومحسن إسماعیلزاده، ومحسن رضایي، وملیکا فرشفروش، ومحمد جوادزاده، ومهدي حسني، وراحله حصاري، ومحمد زارع، وعلي حامد حقدوست، وفائزه کابلي، فرشته اصلاحي، ومحمد بقال اصغري، وسیامک نامور، ومحمد علي نجیب، وأمین یاري، وآي تاي شکیبافر، وعابدین مهدوي، وحسن غفاري، ومریم آلمؤمن دهکردي، وعلي قنبرلو.

وسيتولى مسؤولية الشؤون التنفيذية والتنسيقية لهذا المعرض «بابك برزويه»، والفيديو وانتاج المضامين للوسائط المتعددة «سعيد شمس»، واختيار الأعمال «حيدر رضائي» و«بابك برزويه».

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close