للمرة الرابعة .. الاخفاق في محاكمة شركات اجنبية زودت نظام صدام بأسلحة كيمياوية

أعلن الفريق المشكل للدفاع عن ضحايا الأسلحة الكيمياوية في إقليم كوردستان يوم الاربعاء عن تأجيل جلسة النطق بالحكم على الشركات التي زودت نظام صدام حسين بالأسلحة الكيماوية الى 21 من شهر آب خلال العام الحالي.

وقال عضو فريق الدفاع المحامي اياد كاكائي في مؤتمر صحفي عقده اليوم في حليجة ان هذه المرة الرابعة التي تعقد فيه المحكمة المختصة جلسة لمحاكمة تلك الشركات الا ان القاضي الى الان لم يتمكن من النطق بالحكم بهذا الملف وذلك بسبب ان ممثلين عن تلك الشركات المتهمة لم يحضروا الى الان.

واوضح ان هناك عاملا اخر تسبب بتأجيل المحاكمة والمتمثل بان الجهات ذات العلاقة في العراق واقليم كوردستان قد ارسلت البلاغات القضائية الصادرة الى تلك الشركات، مستدركا القول ان الاجوبة من تلك الشركات لم ترد للمحكمة لذا تقرر تأجيل المحاكمة الى 21/8/2019.

وكان فريق الدفاع قد اعلن في شهر تموز من عام 2018 عن رفع دعوى قضائية على 25 شركة اجنبية قدمت المساعدة لنظام صدام حسين في صناعة تلك الأسلحة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close