اقليم كوردستان يبقي على ضحايا ابادة صدام في مقبرة “مقدسة” في إيران

ذكر وكيل وزارة الشهداء والمؤنفلين في حكومة اقليم كوردستان، برفان حمدي يوم الاثنين ان ضحايا القصف الكيمياوي لحلبجة، وعمليات الانفال المدفونين في مقبرة “بهشت زهراء” قد لا تتم استعادة رفاتهم.

وقال حمدي في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع وفد من الحكومة العراقية والايرانية في العاصمة اربيل ان “كلا من العراق وايران شكلا لجنة ثنائية بما يتعلق بضحايا القصف الكيمياوي لحلبجة وعمليات الانفال”.

واضاف ان “الضحايا الذين قضوا في ايران مدفونون في مقبرة (بهشت زهراء)، وهذا المكان مقدس والجميع يرغب في الدفن فيه”، مشيرا الى انه “لم يصدر امر بإعادة اولئك الضحايا الى اقليم كوردستان”.

ونوه حمدي الى ان ايران تقدم التسهيلات اللازمة للعثور على ضحايا عمليات القصف الكيمياوي والانفال في اراضيها.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close