عشرات العراقيين المحتجزين بالمعتقلات التركية يستنجدون لاطلاق سراحهم

اعلنت ممثلة مؤسسة لوتكه (القمة) لشؤون النازحين واللاجئين كرده يشار، يوم الثلاثاء، ان نحو 150 لاجئا عراقيا محتجزون في المعتقلات التركية يطالبون المساعدة واطلاق سراحهم والعودة الى الاراضي العراقية، مستدركة ان القنصلية العراقية في تركيا وبسبب الضغوطات الكبيرة التي تواجهها لم تفعل شيئا ملموسا تجاههم.

وجاء في بيان للمؤسسة ان من بين اللاجئين المحتجزين اشخاص من محافظة السليمانية واربيل ورانية ومعظم المدن العراقية الاخرى.

وبهذا الصدد اعلن رئيس مؤسسة لوتكه آري جلال، ان عودة ممثلة المؤسسة الى العراق وانشغال المؤسسة بمناسبة اليوم العالمي للاجئين عرض اعمال المؤسسة في تركيا الى ضغوطات كبيرة من قبل اللاجئين، مستدركا انه خلال الايام القليلة المقبلة ومع عودة ممثلة المؤسسة الى تركيا ستفعل كل جهودها لحل مشكلة المحتجزين، اما باطلاق سراحهم او اعادتهم الى العراق.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close