تجار القومية اليزيدية ظلمونني في مثل هذا اليوم.؟

لست بصدد ( تمديح ) نفسي أو مطالبة أخذ ( الثأر ) من البعض من تجار القومية والدين بيننا نحن الأيزيديين العراقيين ( الكورد ) الأصالة و الجغرافية والقومية واللغة العريقة……..

عندما كتبت وسأكتب وأكرر توجيه ( النقد ) اللأذع لهم وأيصال صوتي وندائي للرب و للحق والتأريخ وشاهدآ على ( الظلم ) والغبن والخداع و العصر ووووووووأن صحت التسمية ……..

بأنني كنت ( أصغر ) عمرآ / 13 عامآ ضمن مجموعة مؤلفة من ( 14 ) نفر من البيشمه ركه الأبطال / مقاتل كوردي وكوردستاني أيزيدي / شنكالي / جيلكي العشيرة……….

في صفوف ( البارتي ) الحزب الديمقراطي الكوردستاني العراقي الحالي في منطقة جبل ( شنكال ) سنجار / العراق لعام 1974م……….

عندما تمت محاكمتي والآخرون ظلمآ وخيانة يزيدية وتجارة لنا في معسكر / الغزالي للجيش والمحاكمة العسكرية الخاصة في مدينة الموصل من قبل ذلك النظام البعثي العفلقي الصدامي المجرم مابين ( الأعدام ) ل 9 منهم والمؤبد ل 3 منهم وخمسة سنوات سجن لي وللزميل العزيز ( كمال خلف داود ) المهركاني العشيرة قد قضيناه ظلمآ وتجارة متكررة ………

نعم وأكرر كلمة ( أعادة ) السجن المكرر في سجن مديرية المدرسة الأصلاحية في ( بغداد ) العاصمة ومنطقة / الرشاد ومابين الأعوام 1974 – 1979م………….

نعم أيها القراء الكرام يا أصحاب الشأن والأختصاص والمحترمون وجميعآ …………

ليشهد الرب وليعلم الجميع بأنني لست بصدد ( التمديح ) والتحريض والفخفخة والتكبر وووووووووأنما ومنذ ذلك العام ولحد اليوم والىىىىىىىىىىىىىىىى متى لالالالالالا أستطيع ولم ولن أصدق كلام وأدعاءات ( الأغلبية ) من الأمير والثيوقراطيون ومسؤؤلون ومختاري وشيوخ الأيزيديين العراقيين وعامة وفي شنكال بالذات………..

عندما قالوا وسيقولون ويتملقون وسيمدحون أنفسهم باطلآ وفراغآ في الهواء بأننا ( نخدم ) ونعمل ونناضل من أجل أهلنا وقومنا الأيزيدي والعكس هو الصح…………….

بأستثناء ( القلة ) والبعض منهم فكانوا وسيكونون ( رمز ) الحق والنضال ولكن ( الأغلبية ) البقية قد ضاعوا حقهم وسمعتهم ولم ولن يكونوا سوى ( سماسرة ) وتجار وحسود ومنافقون ورخصاء لبيع أهلهم وقومهم الأيزيدي الى كل من ( حكم ) وسيحكم أدارة وقيادة أهل شنكال وعموم المنطقة وسواء كانوا من الأحزاب الكوردية المسلمة الرئيس.؟

أقصد قيادة ( البارتي ) التي أنتمي اليه بكل فخر وأعتزار أو قيادة PKK المسلمة القيادة أيضآ وكذلك قيادة أوك / الجلاليين وحتى الشيوعيون والحكومة العراقية الشيعية المذهب………..؟

في مثل هذا اليوم 3 / 7 من عام 1975 وبعد تنفيذ وتطبيق بنود تلك الأتفاقية الخيانية العربية الفارسية العراقية الأيرانية الجزائرية وأدناه ………….

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%82%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D8%B1

ضد الشعب الكوردي والكوردستاني العراقي وقيادته وحركته القومية والتحررية البارزانية المناضلة في يوم ( الغدر ) والخيانة في 6 / 3 / 1975م…………………..

ففي بداية هذا الشهر ( 7 ) أو 6 كانت تلك الحكومة العراقية البعثية أو ما سميت بمجلس قيادة الثورة كانت قد أصدرت ( قرار ) العفو العام وسرآ عن ( جميع ) قوات البيشمه ركه من المحكومون بحكم الأعدام والسجن والأعتقال نسبة للكورد المسلمون التدين وفقط.؟

لكن والف لكن بأستثناء ( الأيزيديين ) بحجة أن قوميتهم عربية أموية الأصول.؟

بناء على ( طلب ) أو رغبة وموافقة ذلك ( الأمير ) ومختاري منطقة شنكال.؟

قررت أدارة السجن وسهوآ وخطأ بالأفراج الفوري عني وعن الزميل كمال……………

بعد حوالي ( 28 ) يومآ أي في يوم 1 / 8 / 1975م وفي قرية ( همدان ) المناضلة الشعب والمختار الأشقاء الشجعان والمناضلون الراحلون ( خدر ) وقاسم حسون……………

تفاجأنا بوصول ( الرفاق ) البعثيون وآلات التخريب ( شفل ) وبلدوزرات وسيارات وأسلحة وتهديد الناس بهدم بيوتهم والرحيل جبرآ وقسرآ وظلمآ الى مجمع ( البعث ) تل قصب.؟

تمت ( تخريب ) وتهديم وتعريب وتبعيث ( شنكال ) وكل شنكال وجمعهم في ( 10 ) مجمعات ومعسكرات بشرية وتسميتهم بأسماء عربية وأسلامية وسنية المذهب ورغم ديانة ( 90 % ) أيزيدية ومسيحية وقلة من شيعة المذهب بينهم والعتب على ( الأمير ) ومختاري الأيزيدية.؟

مثل مجمع……

1.العروبة.؟

2.الرسالة.؟

3.الحطين.؟

4.القادسية.؟

5.الوليد.؟

لالالالالالالالالالا أتذكر فبأمكان أحفاد ( الأمير ) ومختاري شنكال وأنذلك أكمال البقية.؟

بعد حوالي ( 8 ) أشهر من الكتب والمراسلات والأسئلة بين ( أدارة ) السجن ووزارة العمل والدوائر الأمنية في بغداد والموصل وشنكال ففي يوم 24 / 2 / 1976م القوا القبض عليً ومن ثم على أخي وزميلي كمال وأعادتنا الى نفس السجن ولأكثر من ( 3 ) سنوات أضافية بحجة أننا هاربون وعرب الأصول وغير مشمولون بقرار العفو عن ( الكورد ) المسلمون …………

هههههههههههه هذه هي أحدى وأبسط وأقبح ( خدمة ) غير أنسانية كان قد قام به ذلك ( الأمير ) ومختاري شنكال لأهلهم وقومهم الأيزيدي.؟

فهل تغيرت الأمور وأحفادهم سيخدمون أهلهم وقومهم بصدق ورفض البيع والتجارة.؟

بير خدر الجيلكي

المانيا في 3.7.2019

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close