د.اياد علاوي يدعو الشباب للكفاح من اجل ضمان الحقوق الاساسية للمواطنة بوصفها السبيل الأمثل لتحقيق الاستقرار وتعزيز التنمية

عقد المجلس المركزي للمنبر العراقي ندوة موسعة تحت عنوان “الشباب في ظل الرؤية والتحدي” وذلك لمناقشة واقع الشباب العراقي وسبل ايجاد حلول ومعالجات للتحديات التي يواجهها، بحضور رئيس المنبر الدكتور اياد علاوي وجمع من الاساتذة والخبراء المختصين بالاضافة الى عدد من الشخصيات النقابية والعشائرية .
وقد اكد الدكتور اياد علاوي في كلمة القاها خلال الندوة ضرورة ان يكون الشباب فعالاً في مواجهة الأزمة الأخلاقية والقيمية التي تعصف بالمجتمع، موضحاً ان الجهاد لضمان الحقوق الاساسية للمواطنة كوثيقة اساسية هو السبيل الأمثل لتحقيق الاستقرار وتعزيز التنمية وتحصين وحدة المجتمع .
ودعا سيادته الشباب للكفاح من اجل تحقيق ذلك وبذل جهود اكبر للحاق بالمسارات العلمية ومواكبة التطور الذي يشهده العالم في مختلف مجالات الحياة والمساهمة في مجالي الفضاء الالكتروني والفضاء الخارجي والهندسة الوراثية والعلوم التطبيقية والوراثية.
وفي مداخلة له خلال الندوة اعلن الدكتور يونس الكناني تأسيس مركز تنمية القدرات الشبابية الذي سيعمل لأجل بناء الشخصية الشبابية المتكاملة وتعزيز دور الشباب واسهامهم في قضايا المجتمع.
وشهدت الندوة ايضا عرضاً ملخصاً عن التحديات التي تواجه الشباب في ضوء التقدم والتطور العلمي الذي تشهده المجتمعات قدمها الاستاذ الدكتور طالب مهدي عبود، فيما بيّنت السيدة سارة جبار في مداخلتها اهمية مشاركة الشباب في الحياة السياسية .
واختتمت الندوة بادارة الانسة سارة علاوي لحوار صريح وشفاف حول التحديات التي تمنع تمكين الشباب واراء الحضور ومقترحاتهم لتجاوز تلك التحديات.

المكتب الاعلامي للمنبر العراقي
4 تمــــوز 2019

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close