لماذا فشل العلماء العرب؟!!

فشل العلماء العرب في إقامة نظام علمي عربي , أو منهج علمي عقلي يمكنه أن يتطور ويتفاعل مع مفردات الحياة ويساهم في التطور والرقاء , فلماذا فشلوا؟

فأمة العرب من أكثر أمم الأرض في عدد العلماء منذ القرن الثامن وحتى القرن الثالث عشر وما بعده , وبالمقارنة مع أمم الدنيا آنذاك فأنها المتفوقة في عدد العلماء بكافة المجالات.

والغريب أن جمهرة العلماء العرب لم يتمكنوا من إنشاء مؤسسة ولا مناهج علمية تمضي على هديها الأجيال.

أي أنهم فشلوا في بناء العقل العلمي العربي رغم نبوغهم وإمتلاكهم لناصية العلوم في زمانهم.

وهذا حال محير يستوجب النظر والتفسير , فالتأخر العربي لا يمكن تبريره بسبب الآخرين وحسب , وإنما هناك أسباب داخلية متشابكة , ويمكن القول بأن العلماء العرب لم يكونوا بمستوى الحس الحضاري والقدرة على تنوير الأجيال , وأنهم كانوا نخبويين ومن حاشيات الكراسي , فكانت علومهم معزولة عن العامة وتداولتها الخاصة وهم قلة ومنتفعون وقريبون من الكراسي المتنفذة.

فلا يوجد في التأريخ العربي جهد لتثقيف العامة وتوعيتهم ومشاركتهم في العلوم التي كان يجيدها العلماء العرب آنذاك , وكأنها كانت محتكرة , وممنوعة من الإنتشار.

فلماذا أغفل العلماء العرب هذا الدور والمسؤولية؟

ومن التأريخ أن أكثرهم قد مال إلى النص القرآني وراح يقرأه وفقا لما عنده من العلوم والنظريات , فوقعوا في محنة المواجهة مع العديد من العمائم المنتفعة من الكراسي , فأصيبوا بما أصيبوا به من الويلات والنكبات والمحن , فتقرر عزلهم عن المجتمع لإتهامهم بالكفر والزندقة والخروج عن الملة , وتم إبخاس علومهم ومنع قراءة كتبهم وتعلم معارفهم الأصيلة.

لكنهم وخصوصا الذين تم ترجمة كتبهم إلى اللاتينية قد أثروا في الواقع الأوربي , وأخرجوه من عصوره المظلمة إلى التنوير والمعارف العلمية المتطورة , التي نقلت البشرية إلى آفاق ما نحن عليه في القرن الحادي والعشرين.

ولهذا فأن معظم العلماء العرب قد ماتوا في أوطانهم وعاشوا في مواطن الآخرين , والسبب يكمن فيهم , لأنهم حادوا عن دورهم العلمي وراحوا يبحثون في النص القرآني , ويؤولونه بما تمليه علومهم ومعارفهم , فكانوا في عداد المفقودين!!

د-صادق السامرائي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close