إصدار جديد ضمن منشورات الهيئة العربية للمسرح

العيادة المسرحية – نحو مسرح بديل في كتاب للدكتورجبار خماط و الدكتورة لوت زينب.
هايل المذابي

صدر عن منشورات الهيئة العربية للمسرح كتاب رقم 63 من سلسلة دراسات بعنوان “العيادة المسرحية – نحو مسرح بديل”، و هومنجز معرفي جديد مشترك الإنجاز، من تأليف د. جبار خماط من العراق، و دراماتورج د. لوت زينب من الجزائر. يقع الكتاب في 74 صفحة، تتناول المسرح العيادي، و “العيادة المسرحية التي تعتبر من أهم الأشكال الفنية احتواءً للتواصل النفسي / السيكولوجي على مستوى المشاكل و الأزمات التي تمر بها الشعوب العربية خصوصاً و عبر مناطق العالم عموماً” .
الدكتور خماط الذي أطلق مشروعه العيادة المسرحية منذ عام 2014 يضع في هذا الكتاب اشتباكات و تقاطعات العيادة المسرحية والمقاربات الفلسفية و المسافات الجمالية، ضمن سعيه “إلى إنتاج عرض مسرحي عربي بروح عالمية، و هذا يتطلب من العاملين في حقل المسرح البحث عن أشكال متوازنة في خطاب الشكل العالمي في علاماته البصرية و السمعية، و ما بين الفكر الخاص الذي يراد إرساله خطاباً جمالياً، يعيد التناغم المفقود في حياتنا اليومية” .
فيما تقدم د. لوت زينب قراءة دراماتورجية (المسرح العيادي، التطبيق و الإجراء)، مشيرة إلى “الفن يخرج من دائرة الإمتاع إلى دائرة المساهمة الفعلية في القرار، و الصراخ عالياً في جوف العبث…… فجهود الدكتور جبار خماط ليست مجرد أقوال، و تراكيب للعرض المسرحي، بل هي حس و تحد كبير نحو المرض الخفي الأكثر ألماً و وجعاً و انصهاراً، حيث وضع القوانين و سطر الرؤية و انتقل من مركز لمركز يعالج و يجرب و يحقق ثمار التجربة..” .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close