الجزائر ترفع عدد طائرات نقل المشجّعين لحضور نهائي الكان

القاهرة – وكالات

قررت وزارة الدفاع الجزائرية، زيادة عدد الطائرات المخصصة لنقل المشجعين إلى القاهرة لحضور المباراة التي سيلتقي فيها محاربو الصحراء مع السنغال، يوم الجمعة المقبل، في نهائي بطولة كأس أمم أفريقيا.

وذكرت وزارة الدفاع الجزائرية في بيان صحفي “إضافة إلى بياننا الصحفي ليوم السبت 13 يوليو/ تموز 2019 المتعلق بتخصيص 6 طائرات نقل عسكرية، لنقل 600 مشجع للمنتخب الوطني لكرة القدم، بمناسبة نهائي كأس أمم إفريقيا، ستخصص 3 طائرات نقل عسكرية إضافية لنقل 270 مشجعا”.

وتابعت: “بات المجموع 9 طائرات، ليصل العدد الإجمالي للمشجعين إلى 870 من أجل دعم وتشجيع الفريق الوطني وتحفيزه على الفوز بهذا اللقب القاري المهم”.

على جانب آخر، قررت الحكومة الجزائرية إقامة جسر جوي يشمل 28 طائرة مدنية، لزيادة أعداد الجماهير المتجهة للقاهرة، إلى 4800 مشجع.

وتسعى السلطات الجزائرية بكل الطرق الرياضية إلى توفير الدعم الكافي لكتيبة جمال بلماضي من أجل تحقيق اللقب للمرة الثانية في تاريخ الخضر، بعد التتويج الأخير والوحيد بنسخة 1990.

وتأهلت الجزائر للنهائي ، عقب الفوز على نيجيريا 2 ــ1 في نصف النهائي، بينما وصلت السنغال لهذا الدور بالانتصار على تونس بهدف نظيف.

ستكون المباراة النهائية لكأس الأمم الأفريقية، بين منتخبي الجزائر والسنغال، يوم الجمعة المقبل، معركة طاحنة بين أفضل هجوم وأقوى دفاع في النهائيات، مع وصولهما للمرحلة الأخيرة من البطولة.

المنتخب السنغالي لم يستقبل أي هدف في آخر 4 مباريات مباريات، وتحديدا منذ أن سجل يوسف بلايلي، هدف الفوز للمنتخب الجزائري في مباراة الفريقين بالجولة الثانية لدور المجموعات.

غياب كوليبالي

سيكون غياب كاليدو كوليبالي، مدافع السنغال، عن النهائي للإيقاف، بمثابة ضربة موجعة للفريق، حيث يعد أحد أفضل مدافعي القارة.

وسيترك كوليبالي، دفاع السنغال، في مواجهة صعبة أمام الهجوم الجزائري الناري، المكون من الثلاثي محرز، بلايلي وبونجاح.

بونجاح ومحاولة الرد

سجل بغداد بونجاح، هدفا واحدا في البطولة كان أمام المنتخب الكيني، من ركلة جزاء، لكنه صام عن التسجيل بعد ذلك، على الرغم من الفرص العديد التي أتيحت له.

بونجاح، الذي لم يسجل في 5 مباريات مع الخضر، سيسعى في المباراة النهائية إلى التهديف بأي طريقة خاصة وأن كوليبالي، أبرز عنصر في دفاع السنغال لن يكون حاضرا.

هذا وستحمل المباراة النهائية العديد من الصراعات الثنائية إضافة إلى محاولة العديد من اللاعبين التواجد تحت الأضواء، حيث سيكون رياض محرز، أمام تحد جديد، حيث سيسعى لاعب مانشستر سيتي للتسجيل في هذه المباراة من أجل المساهمة في منح التاج الأفريقي للمنتخب الجزائري.

كما يأمل محرز في التسجيل أملا في حصد جائزة هداف البطولة، حيث يمتلك في رصيده 3 أهداف، خلف أوديون إيجالو، لاعب نيجيريا الذي سجل 4 أهداف.

ومن جانب اخر تاكد أن استمرار المدرب الفرنسي، هيرفي رينارد، مع منتخب المغرب أصبح مستحيلا، رغم نفي الطرفين لانتهاء العلاقة بينهما.وقال مصدر مطلع إن شرخا حدث في علاقة رينارد مع فوزي لقجع، رئيس الاتحاد المغربي، بسبب الكيفية التي غادر بها المنتخب كأس أمم إفريقيا 2019 على يد بنين.

كما أن لقجع مستاء من رينارد منذ فترة، إذ ظل الأخير يؤكد في تصريحاته، أنه غير معني ببلوغ المغرب مراحل متقدمة في الكان، بعكس رئيس اتحاد الكرة الذي كان يصر على العودة باللقب.

وأضاف المصدرغم بيان اتحاد الكرة الأخير، إلا أن العلاقة مع رينارد متدهورة جدا، بعدما تسبب في متاعب وانتقادات قوية لفوزي لقجع، من مسؤولين بارزين ووسائل الإعلام المغربية، وخاصةً الجمهور الغاضب بعد تسريب معطيات وبيانات مالية كبيرة، رصدها الاتحاد لهذا المنتخب”.وأردف: “ما يؤخر الانفصال هو الاختلاف بين لقجع ورينارد بشأن صيغة الأمر، إذ يصر المدرب على انفصال بالتراضي، يعفيه من أداء أي تعويض، بينما يرى لقجع أنه يتحتم على رينارد تقديم استقالته والاعتراف بفشله، وإعادة مبالغ مالية مهمة”.

وعن حقيقة الشرط الجزائي الذي يعيق الانفصال، قال المصدر: “بالفعل يوجد شــــــــــرط جزائي، فأي طرف يرغـــــــــــب في الانفصال عن الثاني، ملــــــزم بأداء ما تبقى من قيمة العقد، من تاريخ القرار حتى يونيو/حزيران 2022 وهو ما يعقد التفاوض لإنهاء العلاقة”.وعلم “” أن إجمالي الشرط الجزائي يفوق 4 ملايين دولار، إذ يحصل رينارد على راتب شهري يزيد عن 130 ألف دولار، وليس 80 ألف دولار كما كان يُتداول في السابق.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close