في كوردستان.. محاكمة شركة استوردت أدوية مغشوشة بأكثر من مليار دينار

اعلن عضو اللجنة الخاصة بمتابعة مشكلة الادوية في برلمان كوردستان عن كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني، اليوم الثلاثاء، عن ورود نوع خطير من الادوية الى اسواق الاقليم، لافتا الى تقديم احدى الشركات للقضاء على خلفية المشكلة.

وقال عضو برلمان كوردستان زانا ملا خالد لوسائل اعلام محلية “غير راضون على الشركات التي تستورد الادوية الى الاقليم، ونعتقد ان الادوية تبقى مدة طويلة في مجمعات المنافذ الحدودية”، مشيراً الى ان “ذلك له تأثيرات سلبية على جودة الأدوية”.

وتحدث ملا خالد عن نوع خاص من الادوية التي تستخدم في علاج السرطان منتشر حاليا في الاسواق وحتى في بعض المستشفيات، موضحاً ان “نوعا من الابر استخدم وليست عليه اية كتابة تعريفية ولا على العلبة الخاصة به، وتم استخدامه في العديد من المستشفيات وهو خاص بالسرطان”.

واردف ان “اكثر من 50 نوعا من الادوية تم استيرادها وجميعها موضع شك كبير”، مبينا انه “ليس من الجائز بتاتا السماح بشراء مثل هذه الادوية، وان اجراءات اتخذت ضد الشركة التي استوردت الادوية وستقدم للمحاكمة”.

واكد ان “سعر الدواء في الاسواق خيالي”، لافتا الى ان “المبلغ الذي دفع لشراء الف وخمسين ابرة هو مليار و188 مليون دينار تم صرفها من قبل وزارة الصحة في حكومة اقليم كوردستان”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close